شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

ارتفاع عدد ضحايا هجوم ضابط على مركز تجاري في تايلاند إلى 26 قتيلا

ارتفعت حصيلة ضحايا حادثة إطلاق النار في مدينة كورات شمال شرق العاصمة التايلاندية، السبت، إلى 26 قتيلا و52 جريحا، بينما أعلنت الشرطة عن تصفية مطلق النار.

ونقلت «أسوشييتد برس» عن المسؤولين قولهم إن ضابطا يدعى «جاكرافانت توما»، قتل قائده واثنين من زملائه في معسكر «سوراثامثاك التابع للجيش»، قبل أن يفر هاربا في سيارة هامفي عسكرية.

وأضاف المسؤولون أن الضابط اختبئ في أحد مراكز التسوق الشهيرة في كوارت بعد فراره؛ حيث بدأ لاحقا في إطلاق النار بشكل عشوائي على المتسوقين فقتل وأصاب عددا آخر؛ ليصل عدد ضحاياه إجمالا إلى 26 قتيلا و52 جريحا.

وبدأ الهجوم في الساعة الثالثة والنصف من عصر السبت بالتوقيت المحلي، وتواصل حتى الليل بعد تحصن المهاجم بما يعتقد أنه مجمع تجاري.

وعلى إثر ذلك، أعلنت الشرطة تطويقها مركز التسوق والبحث عن الضابط، الذي بث عملية إطلاق النار العشوائي، عبر موقع «فيسبوك»، قبل أن تعلن عن تصفيته لاحقا.

وتضاربت التصريحات حول دافع الجندي، فبينما قال ضابط شرطة إن سبب ذلك غضبه بسبب نزاع على أرض، رجح متحدث باسم الشرطة أنه قد يكون مختلا عقليا، مشيرا إلى أن المهاجم نشر على مواقع التواصل الاجتماعي مؤخرا صورة لمسدس وثلاث رصاصات وعلق عليها بجملة «لقد حان وقت المرح».

تجدر الإشارة إلى أن تايلند سجلت أعلى معدلات اقتناء الأفراد للسلاح في العالم، ووقعت في السنوات الماضية حالات قتل بالأسلحة النارية، لكنها كانت محدودة وكان عدد ضحاياها قليلا.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020