شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

ردا على دعوات لتفويض الجيش بالتحرك.. حميدتي: لن نسمح بانقلاب عسكري

قال نائب رئيس مجلس السيادة السوداني وقائد قوات الدعم السريع، محمد حمدان دقلو «حميدتي»، السبت، إن «أجهزة الدولة لن تسمح بأي انقلاب عسكري على الحكومة الانتقالية في البلد».

وأضاف حمديتي خلال مقابلة تليفزيونية ردا على الدعوات لمليونية تفويض الجيش: «نحن لا نسمح بانقلاب، ولا نسمح بالاستيلاء على السلطة، ولا نريد سلطة، على الجميع أن يطمئنوا ليس هناك انقلاب سيحدث طالما أننا موجودون».

وأشار قائد قوات الدعم السريع إلى أن «كل الأجهزة النظامية متعاهدة على أنه لن يكون هناك انقلاب، نحن من يبحث عن المدنية التي يتحدث عنها الناس، نحن لسنا ضد المدنية، لكننا بالمقابل نريد مدنية حقيقية، لا نريد أن نبدل تمكين بتمكين، نريد أن يتساوى الناس، وأن نقبل ببعضنا البعض».

وتابع: «نحن نطمئن الشعب ونقول لأصحاب المليونيات التي تدعو لتفويض القوات المسلحة: خاب فألكم، نحن لن نستجيب، نحن سنعمل على معالجة الأزمة الاقتصادية، ونعالج أي أخطاء مع بعض، ونعمل على توصيل الناس لانتخابات حرة ونزيهة».

وأبددى حميدتي استيائه من عدم وجود شراكة حقيقية بمجلس السيادة بين المدنيين والعسكريين، مضيفا «نحن الآن نرى هذه البلاد تنهار أمام أعيننا، كل البلدان التي انهارت بدأت بذات الطريقة».

وكانت قد دعت عبر وسائل التواصل الاجتماعي، إلى تظاهرة «مليونية»، لتفويض القوات المسلحة لاستلام السلطة، بدعوى «فشل الحكومة الانتقالية في انتشال البلاد من أزمتها الاقتصادية».

وفي الـ 21 من أغسطس، دخلت السودان فترة انتقالية تستمر 39 شهرا تنتهي بإجراء انتخابات، يتقاسم خلالها السلطة كل من الجيش وتحالف «قوى إعلان الحرية والتغيير»، الذي قاد حراكا احتجاجيا أطاح بالرئيس السوداني السابق «عمر البشير» في أبريل الماضي.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020