شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

الحكومة تعلن عن عودة السياحة الداخلية مع وجود عدد من الضوابط

أعلنت وزارة السياحة، الأحد، استئناف عمل الفنادق للسياحة الداخلية، مع وجود عدد من ضوابط الإقامة، وفقا لإرشادات منظمة الصحة العالمية لمواجهة فيروس كورونا.

وقال وزير السياحة «خالد العناني»، خلال مداخلة تلفزيونية، إن الفنادق بوسعها إعادة الفتح بنسب تشغيل 25%، على أن ترفع النسبة إلى 50% بعد مرور فترة الأعياد شرط التزامها بالضوابط وإجراءات الوقاية.

وأوضح العناني أن السلطات ستقوم «بتوفير عيادة وطبيب بالفندق، ومنع إقامة أي حفلات أو أفراح، وحظر كافة أنواع النشاط الليلي بالفندق»، وفق هذه الضز.

وأضاف وزير السياحة: «سيتم تخصيص كذلك فندق صغير، أو طابق في الفندق في كل منتجع للحجر الصحي مع مراجعة طبية مستمرة للنزلاء والعاملين، وحظر تقديم الشيشة، والتباعد الاجتماعي».

وتابع: «العمال الذين سيصلون إلى المدن السياحية لن يغادروها إلا بعد 60 يوما وفور وصولهم سيخضعون لكشف وفحص وبعد الاطمئنان عليهم يباشرون العمل خلال هذه الفترة ويعودون بعد شهرين إجازة ويتناوبون مع آخرين».

وأشار إلى أن الاشتراطات تفرض أيضا ألا يزيد عدد الكراسي على الطاولة الواحدة في المطاعم عن أربعة، وألا يزيد عدد العاملين في أي منشأة عن 50% من الإجمالي، مع مراعاة ارتداء العاملين للكمامة.

ولفت العناني إلى أن مدير المنشأة سيوقع إقرارا بالالتزام وسيشرف على الإجراءات ثلاثة جهات الصحة والسياحة وغرفة المنشآت الفندقية، وفي حال المخالفة سيتم إيقاف ترخيص المدير نهائيا وسيتم إغلاق منشأته.

وأكد في ذات السياق: «بالنسبة للطيران تم الاشتراط أن الحجز سيتم إلكترونيا وسيتم تعقيم حقائب المسافرين في المطار قبل المغادرة، على أن لا تتجاوز نسبة الإشغال بالطائرة 50%، مع مراعاة عدم جلوس أي راكبين بجوار بعضهما.

وكانت الحكومة قد أعلنت عن بدء الاستعدادات لمرحلة التعايش مع كورونا، مع اتخاذ إجراءات الوقاية اللازمة لمنع انتشار العدوى.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية