شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

الصحة: صرف علاج منزلى لأكثر من 7 آلاف مصاب بكورونا ونحو 75 ألف مخالط

قالت هالة زايد وزيرة الصحة، إن الوزارة صرفت علاج منزلى لمصابى كورونا بواقع 7098 شخصا كبير السن، و646 طفلاً، فيما بلغت حقائب العلاج للمخالطين نحو 57122 حالة للكبار، و18366 طفلاً.

جاء ذلك خلال الاجتماع الأسبوعي لمجلس الوزراء برئاسة مصطفى مدبولى، وذلك عبر تقنية «فيديو كونفرانس»، حيث تم استعراض ومناقشة عدد من ملفات العمل المختلفة.

وعرضت زايد، خلال الاجتماع تقريراً حول آخر المستجدات الخاصة بالتعامل مع فيروس «كورونا»، مشيرة إلى ما وصلت إليه أعداد المصابين التى تحولت نتائج التحاليل الخاصة بهم من إيجابية إلى سلبية، وكذا الذين تلقوا العلاج وخروجوا من المستشفيات، هذا إلى جانب إجمالى الحالات المصابة والوفيات الناتجة عن الإصابة بهذا الفيروس.

واستعرضت الوزيرة إجمالي عدد الحالات التي تم صرف العلاج المنزلي لها، بواقع 7098 حالة للكبار، و646 طفلاً، فيما سجلت عدد حقائب العلاج المنصرفة للمخالطين 57122 حالة للكبار، و18366 طفلاً.

وكشفت وزيرة الصحة عن إجراءات تيسير تسجيل حالات الإصابة بالمستشفيات الخاصة من خلال تسجيل الحالات إلكترونيا بشكل مباشر، بدلا من النظام الورقي من خلال توزيع اسم مستخدم وكلمة سر خاص بكل مستشفى.

وأشارت إلى أنه تم تخصيص «مركز صحة القطامية» كمركز متخصص لاستقبال مرضى الأورام وضعف المناعة لإجراء الكشف الطبي عليهم، وعمل المسحة دون التعرض لأي ضرر.

وأوضحت الوزيرة الإجراءات التي سيتم اتخاذها خلال الفترة المقبلة؛ لتخفيف العبء عن المواطنين وتسهيل تلقي العلاج، بالنسبة لأصحاب الأمراض المزمنة، والمنتفعين من قرارات العلاج على نفقة الدولة والتأمين الصحي، لافتة إلى أنه اعتبارا من السبت المقبل سيتم الإعلان عن قائمة المنشآت التي يمكن تلقي الخدمات بها.

وناشدت الوزيرة المواطنين بالتوجه لإجراء الكشف بمنشآت الرعاية الأساسية المتمثلة في وحدات ومراكز طب الأسرة، وذلك من خلال الاستشاريين المتواجدين بتلك المنشآت بالتعاون مع وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، حيث سيتم توفير ممر آمن منفصل عن خط سير حالات الاشتباه بمرضى «كورونا» بالإضافة لمستشفيات آمنة لا يوجد بها حالات «كورونا»، وكذا التوجه إلى العيادات الخارجية بمستشفيات وزارة الصحة والبدء في إجراء التدخلات والعمليات الجراحية.

كما ناشدت الدكتورة هالة زايد المواطنين الراغبين في صرف أدوية الأمراض المزمنة وأدوية غير القادرين وألبان الأطفال التوجه إلى المنشآت التي سيتم الإعلان عنها، وذلك لمدة 3 أشهر، مشيرة إلى انه سيتم توجيه رسالة نصية للمواطنين من أصحاب الأمراض المزمنة للتوجه لصرف العلاج من الوحدة أو المركز الأقرب لهم وذلك لمدة 3 أشهر.

وأشارت الوزيرة إلى أنه بالنسبة للمنتفعين من قرارات العلاج على نفقة الدولة، سيتم توفير قوافل طبية محددة بالاحياء والقرى لصرف الأدوية لهم، وإتاحة اللجان الثلاثية بالقوافل الطبية المحددة لتوقيع الكشف الطبي، وسيتم تجديد قرارات العلاج على نفقة الدولة تلقائيا طبقا للحالة المرضية.

وأعلنت وزارة الصحة أمس، ارتفاع إصابات فيروس «كورونا» في مصر إلى 47856 حالة بعد تسجيل 1567 إصابات جديدة، وارتفاع الوفيات إلى 1766 حالة بعد تسجيل 94 حالة وفاة جديدة، وارتفاع عدد المتعافين إلى 12730 شخصا.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020