شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

عودة فتح المساجد.. مصر تشهد أول صلاة فجر منذ أكثر من 3 أشهر

فتحت المساجد في مصر، السبت، أبوابها أمام المصلين تنفيذا لقرار حكومي، بعد الاكتفاء برفع الأذان فيها قبل نحو 3 أشهر، بسبب تداعيات كورونا، فيما تم تأجيل فتح كنائس إلى الشهر المقبل، لارتفاع إصابات الفيروس.

وبحسب بيان لوزارة الأوقاف، كانت صلاة فجر السبت أول الصلوات التي سمح بأدائها جماعة في المساجد.

ونقلت الوزارة صورا من مساجد العاصمة القاهرة، وعدة محافظات، تظهر أعدادا لافتة تشهد صلاة الفجر.

وأكدت أن المصلين أظهروا التزاما بشروط فتح المساجد، وأبرزها ارتداء كمامة طبية، والتباعد والمسافة الآمنة والوضوء بالمنزل.

في سياق متصل، أعلن المجمع المقدس للكنيسة الأرثوذكسية (أعلى هيئة للطائفة المسيحية الرئيسية بالبلاد) تأجيل فتح كنائس القاهرة والإسكندرية إلى منتصف يوليو المقبل، بسبب ارتفاع إصابات كورونا المسجلة بالبلاد.

وقرر المجمع السماح لمسؤولي باقي كنائسها (لم تذكر عددا) بـ«تقدير الموقف الصحي واتخاذ قرار باستمرار التعليق لمدة أسبوعين، أو فتحها تدريجيا مع مراعات كل التدابير الصحية».

ومساء السبت، قرر الأنبا باخوم، أسقف سوهاج، تأجيل فتح الكنائس بالمحافظة أسبوعين أيضا، بحسب إعلام محلي.

والأربعاء، قررت الكنيسة الإنجيلية، أحد أبرز الطوائف المسيحية بمصر، استمرار تعليق العبادة داخل الكنائس حتى 6 يوليو المقبل، مع الاجتماع لدراسة الأوضاع مجددا في ظل انتشار كورونا.

وأعلنت وزارة الصحة، ارتفاع إصابات فيروس «كورونا» في مصر إلى 63923 حالة بعد تسجيل 1168 إصابات جديدة، وارتفاع الوفيات إلى 2708 حالة بعد تسجيل 88 حالة وفاة جديدة، وارتفاع عدد المتعافين إلى 17140 شخصا.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية