شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

مصر تطالب الخارجية الأميركية بالتدخل لوقف دعوى سلطان ضد الببلاوي

كشفت صحيفة واشنطن بوست الأميركية عن مطالبة السفارة المصرية بواشنطن لوزارة الخارجية الأميركية بالتدخل لوقف الدعوى المرفوعة من الناشط «محمد سلطان» ضد رئيس الوزراء الأسبق «حازم الببلاوي» في أميركا.
 
وحذرت السفارة من أن تصبح العلاقات الاستراتيجية بين مصر وأميركا في خطر، في حال عدم الاستجابة لطلبها.
 
وكان سلطان، الذي يعمل بولاية فيرجينيا كمدافع عن حقوق الإنسان، قد قام برفع دعوى ضد حازم الببلاوي الذي يعمل كعضو في مجلس إدارة صندوق النقد الدولي، متهما إياه ومسؤولين مصريين آخرين باحتجازه بشكل غير قانوني وتعذيبه أثناء تواجده بالسجن.
 
وفي رد فعل على تلك الدعوى، قام النظام المصري باعتقال خمسة من أبناء عمومة محمد سلطان، وأبلغ عوائلهم أن الإفراج عنهم لن يتم إلا في حالة إسقاط الدعوى.
 
من جانبها، قالت صحيفة واشنطن بوست إن النظام المصري يستخدم أسلوب أخذ الرهائن والابتزاز في محاولة منه للتدخل بالنظام القضائي الأميركي.
 
وِأشارت االصحيفة إلى أن هذه الإجراءات من شأنها التحفيز على إعادة النظر في تلك العلاقات التي يفترض أنها استراتيجية، والتي تتكون في هذه المرحلة من مساعدات أميركية سنوية للجيش المصري، تتعدى قيمتها 1.3 مليار دولار أميركي.
 
وأضافت أنه على السيد بومبيو الآن رفض طلب مصر التدخل في قضية الببلاوي، وترك المعتدي المزعوم يدافع عن نفسه.
 
وكان الكونجرس قد أصدر في عام 1992 قانون حماية ضحايا التعذيب كوسيلة علاجية ضد منتهكي حقوق الإنسان السابقين، الخاضعين للسلطة القضائية بالولايات المتحدة الأميركية.


X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020