شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

في ذكرى حرق الأقصى.. الأزهر: جرائم الصهاينة ستبقى محفورة في ذاكرة المسلمين

لقطة من حرق المسجد الأقصى
نشر «مرصد الأزهر لمكافحة التطرف» بيانًا تزامنًا مع مرور 51 عامًا على حرق المسجد الأقصى المبارك في مدينة القدس المحتلة.
 
وأكد المرصد أن «ذكرى حرق المسجد الأقصى تأتي لتدق ناقوس الخطر إزاء مساعي الكيان الصهيوني الخبيثة الرامية إلى هدم المسجد الأقصى وطمس وتغيير المعالم العربية والإسلامية في القدس المحتلة».
 
وقال البيان: «المجرم “مايكل دنيس روهان” الأسترالي، قام في مثل هذا اليوم عام 1969، بإشعال النيران بالمصلى القبلي بالمسجد الأقصى، ليأتي الحريق على ثلث مساحة المسجد المبارك، بما فيه من محتويات أثرية تاريخية».
 
وأشار «مرصد الأزهر» إلى أن ذلك لم يكن الاعتداء الوحيد على المقدسات والمساجد، بل إن آثار الحادث ما زالت تمتد إلى اليوم؛ فمنذ بداية الاحتلال الصهيوني لمدينة القدس وحتى يومنا هذا قام الكيان الصهيوني بحرق عشرات المساجد في أماكن متفرقة من فلسطين المحتلة.
 
ووصف المرصد جريمة حرق المسجد الأقصى المبارك بأنها «واحدة من أبشع حوادث الإرهاب التي جعلت من أماكن العبادة والمقدسات الدينية في الأراضي الفلسطينية المحتلة مرمى لنيران الاحتلال».
 
وشدد الأزهر على «رفضه أية محاولات لسرقة الأراضي الفلسطينية وتغيير هوية المدينة المقدسة».


X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية