شبكة رصد الإخبارية

أقطاي: لابد من التواصل بين مصر وتركيا بغض النظر عن الخلافات

أكد «ياسين أقطاي» مستشار الرئيس التركي «رجب طيب أردوغان»، ضرورة أن يكون هناك تواصل بين مصر وتركيا، بغض النظر عن أي خلافات سياسية قائمة.

جاء ذلك خلال رده على سؤال بشأن ما إذا كان هناك تفاهم بين أنقرة والقاهرة بخصوص الملف الليبي، حيث قال أفطاي: «لا توجد لديّ معلومات دقيقة في هذا الخصوص، لكن حسبما أسمع وأرى فإن هناك تقاربا وتواصلا بين الأطراف».

وأضاف: «لابد أن يكون هناك تواصل بالفعل بغض النظر عن أي خلافات سياسية بين الرئيس أردوغان والسيسي، فالحكومتان والشعبان يجب أن يتقاربا».

وحول الرؤية التركية لليبيا، قال أقطاي: «موقفنا وتواجدنا في ليبيا ليس إلا لإقامة الإصلاح والسلام، وترك ليبيا لليبيين، وهذا ليس احتلالا بأي صورة من الصور، ونأمل أن تتبنى مصر هذا النهج».

وأشار إلى أنه «لو اتفقنا (مع المصريين) على هذا الأمر، فستكون كل مصالح المصريين مصونة، بينما يجب على المُحتلين الذين يريدون احتلال ليبيا أن ينسحبوا منها».

وبشأن تصريحات سابقة له بأن لديه معلومات تفيد بأن الجيش المصري لن يقاتل ضد تركيا أو ضد الحكومة الليبية برئاسة فائز السراج، أكد أقطاي أنه «من المستحيل أن يقوم الجيش المصري بشنّ حرب ضد تركيا، فهذا أمر غير عقلاني بالمرة، ولا يوجد له أي سبب أو مبرر».

وأضاف: «الجيش المصري جيش عظيم، ونحن نحترمه كثيرا، لأنه جيش أشقائنا»، مؤكدا أن هناك مَن يُحرّض الجيش المصري على معاداة ومحاربة الجيش التركي.

وتابع: «لا نتمنى ولا ننتظر من الجيش المصري أن يعادي تركيا، وهذا لا يعني أننا خائفون منه، لكننا لا نريد أن نواجه أي دولة مُسلمة».



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية