شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

فلسطينيون يجبرون وفدا إماراتيا على مغادرة المسجد الأقصى

أجبر مصلون فلسطينيون، الأحد، وفدا إماراتيا على مغادرة المسجد الأقصى، بعدما دخلوه تحت حراسة قوات الاحتلال.

وذكر مركز «معلومات وادي حلوة»، في منشور عبر صفحته على فيسبوك، أن «فلسطينيين أجبروا وفدا إماراتيا تطبيعيا على الخروج من ساحات المسجد الأقصى بعد أن دخل باحاته بحراسة الشرطة الإسرائيلية».

وأرفق المركز مقطع فيديو يظهر رفض أحد المصلين الفلسطينيين تبادل الحديث مع عضو من الوفد الإماراتي، حيث وصفه الفلسطيني بـ«المطبع»، مضيفا: «لا أسمح لمطبعين من أمثالك بالحديث إليّ».

وشدد الفلسطيني على ضرورة خروجه حالا وباقي أعضاء الوفد من المسجد، ليضطروا إلى المغادرة سريعا.‎

والأسبوع الماضي، زار وفد خليجي، قيل أنه من عُمان، المسجد الأقصى في مدينة القدس المحتلة، تحت حماية قوات الاحتلال.

وهذه ليست المرة الأولى التي يحاول فيها خليجيون الصلاة داخل المسجد الأقصى خلال الأشهر الأخيرة، لكن الفلسطينيين يجبرونهم على الرحيل، ويعربون عن عدم ترحيبهم بهم بحجة أنهم “مطبعون”.

وتوصلت الإمارات والاحتلال في 13 أغسطس الماضي، إلى اتفاق لتطبيع العلاقات بينهما تم التوقيع عليه يوم 15 سبتمبر الماضي في واشنطن، وسط رفض فلسطيني كبير.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020