شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

ليبيا.. مرتزقة «فاغنر» الروسية يحفرون خندقًا ضخمًا بين مدينتي سرت والجفرة

خندق مرتزقة «فاغنر» من الأقمار الاصطناعية
نشرت شبكة «CNN» الأميركية، صورا التقطتها أقمارًا اصطناعية لحفر مرتزقة «فاغنر» الروسية الداعمة لقوات «حفتر»، خندقًا ضخمًا بين مدينتي سرت والجفرة، وسط ليبيا.
 
وقالت الشبكة إن «الخندق يمتد لعشرات الكيلومترات جنوبًا من المناطق الساحلية المأهولة بالسكان حول مدينة سرت باتجاه معقل مدينة الجفرة الخاضع لسيطرة مرتزقة فاغنر، وتدعمه سلسلة من التحصينات المعقدة».
 
وأكدت أن ذلك الخندق يثير شكوكًا من عدم انسحاب هؤلاء المرتزقة بحلول غدًا السبت، كما هو وارد في اتفاق السلام الذي توسطت فيه الأمم المتحدة.
 
ونقلت «CNN» عن أحد مسؤولي المخابرات الأمريركية، أن «الخندق هو علامة على أن مرتزقة فاغنر تستقر على المدى الطويل».
 
وفي 23 أكتوبر 2020، أعلنت الأمم المتحدة، توصل طرفي النزاع في ليبيا إلى اتفاق لوقف لإطلاق النار، ضمن مباحثات اللجنة العسكرية المشتركة في مدينة جنيف السويسرية، والذي نص على انسحاب كل المرتزقة الأجانب من ليبيا خلال 3 أشهر من ذلك التاريخ تنتهي غدًا السبت.
 
ويعاني البلد الغني بالنفط منذ سنوات صراعًا مسلحًا، حيث تنازع قوات حفتر، الحكومة الليبية المعترف بها دوليًا، على الشرعية والسلطة، ما أسقط قتلى وجرحى مدنيين، بجانب دمار مادي هائل.


X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020