شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

وفد مصري يصل طرابلس للإعلان عن إعادة فتح السفارة

يصل وفد دبلوماسي مصري إلى العاصمة الليبية طرابلس، الإثنين، للإعلان عن إعادة فتح السفارة المصرية، وفق المتحدث باسم وزارة الخارجية الليبية، محمد القبلاوي.

وقال القبلاوي للأناضول إن «وفدا مصريا يصل للعاصمة طرابلس في زيارة تستغرق عدة أيام، وسيعلن إعادة فتح السفارة المصرية».

وأضاف أن «الوفد مكون من دبلوماسيين وأمنيين، وسيبدأ بالعمل على الشؤون القنصلية».

وخلال لقاء بالقاهرة، في 9 فبراير الجاري، أكد وزير الخارجية المصري، سامح شكري، لنظيره الليبي، محمد الطاهر سيالة، قرب افتتاح سفارة القاهرة في طرابلس، «لتسهم في تفعيل آليات التعاون الثنائي، والدفع قدما بالعلاقات بين البلدين»، وفق بيان للخارجية المصرية.

وستكون هذه هي الزيارة الثانية من نوعها لوفد مصري خلال أقل من شهرين منذ عام 2014.

وفي 27 ديسمبر الماضي، وصل وفد مصري، يضم مسؤولين من الخارجية والمخابرات، إلى طرابلس، للقاء مسؤولين في الحكومة الليبية، المعترف بها دوليا.

ومصر، جارة ليبيا، من الدول الداعمة للواء المتقاعد، خليفة حفتر، الذي ينازع الحكومة الليبية على الشرعية والسلطة في البلد الغني بالنفط، ما أسقط ضحايا بين المدنيين، بجانب أضرار مادية هائلة.

وحتى 2014، كانت وفود مصرية تزور طرابلس، وتلتقي مسؤولين ليبيين، ثم انقطعت الزيارات عقب طرد قوات موالية لحفتر من العاصمة، فيما عُرف آنذاك بعملية “فجر ليبيا”.

ويشهد النزاع الليبي انفراجا، حيث انتخب أعضاء ملتقى الحوار السياسي، في 5 فبراير الجاري، سلطة تنفيذية مؤقتة لإدارة شؤون البلاد والإعداد لانتخابات برلمانية ورئاسية مقررة في 24 ديسمبر المقبل.

ورحب المتحدث باسم الخارجية المصرية، أحمد حافظ، في اليوم نفسه، بانتخاب السلطة الليبية الجديدة، ودعا “الأشقاء الليبيين إلى الاستمرار في إعلاء المصلحة العليا لبلادهم”.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020