شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

اليونان منزعجة من احترام مصر لحقوق تركيا في شرق المتوسط

أثار مراعاة مصر لحدود الجرف القاري الخاص بتركيا خلال طرحها مزايدة للتنقيب عن النفط والغاز شرق المتوسط، استياءً كبيرًا في وسائل إعلام يونانية.
 
وتم تحديد حدود الرقعة رقم 18 على الخريطة من قبل مصر، مع مراعاة حدود الجرف القاري الذي أبلغت عنه تركيا الأمم المتحدة.
 
وقالت صحيفة «بروتو ثيما» اليونانية في خبر بعنوان «غدر من مصر»، إن القاهرة سمحت بالتنقيب عن موارد الهيدروكربون في رقعة تحدها المنطقة التي تعتبرها تركيا جرفها القاري.
 
ولفتت إلى أن موقف مصر في هذا الخصوص، أدى إلى انزعاج أثينا، وأن وزير الخارجية اليوناني «نيكوس دندياس»، توجه إلى القاهرة على وجه السرعة، عقب مكالمة هاتفية أجراها مع عبد الفتاح السيسي.
 
وأكدت أن هناك خلافًا بين القاهرة وأثينا بشأن تحديد الشركة التي ستتولى التنقيب عن الهيدروكربون في المنطقة.
 
وفي صحيفة «تا نيا» اليونانية استخدمت عنوان «اللعبة الخبيثة لمصر مع تركيا» في معرض تعلقيها على الموضوع.
 
وأكدت أنا ترخيص القاهرة للتنقيب في الرقعة المذكورة تسبب بقلق كبير لدى اليونان.
 
والأربعاء، أكد وزير الخارجية التركي «مولود تشاووش أوغلو»، إمكانية التفاوض مع مصر بشأن مناطق الصلاحية البحرية وتوقيع اتفاق معها بهذا الخصوص.
 
وأضاف: «تواصل مصر احترام جرفنا القاري، ونحن نرحب بذلك».
 
بدوره، أعلن متحدث الرئاسة التركية إبراهيم قالن، أن أنقرة «يمكنها فتح صفحة جديدة في علاقتها مع مصر وعدد من دول الخليج»،.
 
ووصف في حديثه مصر بـ«قلب العالم العربي»، لافتًا إلى استمرار المباحثات بين البلدين في عدة قضايا، واستعداد أنقرة لترميم علاقتها مع القاهرة.


X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020