شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

تصفية «الحديد والصلب» أقدم شركات القطاع العام وتشريد 7000 عامل

بعد 67 عاما على إنشائها، أغلقت شركة الحديد والصلب المصرية أبوابها، الإثنين، تمهيدا لتصفية أقدم شركات القطاع العام في البلاد، وفق صحف محلية.

وبدأت إجراءات إغلاق مصانع الحديد والصلب بحلوان، لتنفيذ قرار بتصفية الشركة جراء تكبدها خسائر تقدر بسبعة مليارات جنيه.

وقال نائب رئيس اتحاد عمال مصر، خالد الفقي: “يجري حاليا التفاوض مع وزارتي قطاع الأعمال العام والقوى العاملة، بشأن صرف تعويضات للعاملين بالشركة والبالغ عددهم 7000 عامل، وفق الضوابط”.

وفي السياق ذاته، قالت مصادر عمالية ونقابية إن “إدارة الشركة أبلغت العاملين بجميع القطاعات بعدم الحضور بدءا من اليوم الإثنين، لحين التوصل إلى اتفاق بشأن التعويضات”.

والأحد، نظم مئات العاملين بشركة الحديد والصلب، وقفة احتجاجية للمطالبة باعتماد تعويضات تتراوح بين 400 و 700 ألف جنيه للعامل، فيما طرحت وزارة قطاع الأعمال العام، تعويضات تتراوح بين 225 و450 ألف جنيه.

وشركة الحديد والصلب، تأسست عام 1954 بقرار من جمال عبد الناصر، وتعد أكبر وأقدم شركات القطاع العام في مصر، وأول شركة للحديد والصلب في الشرق الأوسط.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020