شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

«هيومن رايتس» تدعو السلطات المصرية لوقف أحكام الإعدام بشكل فوري

دعت منظمة «هيومن رايتس ووتش» الدولية، السلطات المصرية إلى تخفيف عقوبات الإعدام بحق 12 شخصا، بينهم قياديون بجماعة الإخوان المسلمين، في القضية المعروفة إعلاميا بـ«فض رابعة».

وجاء بيان المنظمة عقب 4 أيام على تأييد أعلى محكمة طعون بمصر، حكما بإعدام 12 شخصا بينهم قياديون في جماعة الإخوان أبرزهم محمد البلتاجي، وعبد الرحمن البر، والوزير السابق أسامة ياسين.

ودعت هيومن رايتس ووتش «الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي إلى تخفيف عقوبات الإعدام الصادرة ضدّ 12 متظاهرا فورا، والمدانين في محاكمة جماعية جائرة لمشاركتهم في اعتصام رابعة عام 2013».

ووفق القانون المصري، لا يُنفذ حكم الإعدام إلا بعد تصديق رئيس البلاد عليه، ويحق له أيضا إصدار عفو أو تخفيف العقوبة خلال 14 يوما من صدور حيثيات الحكم النهائي.

ونقل البيان عن جو ستورك، نائب مدير قسم الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في المنظمة قوله: «يجب على الرئيس السيسي استغلال هذه الفرصة لإبطال إعدامهم»، مضيفا: «يتعين على مصر لكي تمضي قدما وقف أي إعدامات أخرى على الفور».

وكانت محكمة النقض قد أيدت الإثنين حكما بإعدام 12 شخصا، فيما خففت العقوبة بحق 32 آخرين من الإعدام إلى السجن المؤبد (25 عاما)، وقضت بانقضاء الدعوى بحق القيادي الراحل عصام العريان، الذي توفى في محبسه أغسطس/آب 2020، وذلك في القضية المعروفة بـ«فض رابعة».



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020