شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

أولمبياد طوكيو 2020.. أحداث تاريخية لن تنسى

شهدت دورة الألعاب الأولمبية «طوكيو 2020»، التي اختتمت فعالياتها، الأحد الماضي، أحداثًا تاريخية لن تنسى.
 
الفعالية الرياضية التي تم تأجيلها عامًا واحدًا بسبب جائحة كورونا، انطلقت في 23 يوليو الماضي، واستمرت 16 يومًا.
 
وشارك في الفعالية أكثر من 11 ألفًا و300 رياضي من 206 دولة، إضافة إلى فريق للاجئين يتألف من 29 رياضيًا من 11 دولة، في منافسات الألعاب الأولمبية.
 
واحتلت الولايات المتحدة صدارة الدول المشاركة بعدد الميداليات، بعدما حصد رياضيوها 113 ميدالية (39 ذهبية، 41 فضية، 33 برونزية)، تلتها الصين بـ88 (38 ذهبية، 32 فضية، 18 برونزية)، وحلت اليابان ثالثة بـ58 (27 ذهبية، 14 فضية، 17 برونزية).
 
وجاءت مصر في المرتبة الـ54 بـ6 ميدالية (ذهبية، وفضية، و4 برونزيات).
 
وحصدت الدول العربية 18 ميدالية في أفضل مشاركة للعرب عبر تاريخ الأولمبياد، 3 منها كانت من نصيب قطر (ذهبيتان وبرونزية)، و6 نالها أبطال مصر، بينما أحرز المغرب ذهبية واحدة.
 
من أبرز الأحداث التي تركت أيضًا بصمتها في الفعالية الدولية، هي غياب الجمهور بسبب تدابير مكافحة وباء كورونا.
 
كما شهدت دورة الألعاب الأولمبية تحطيم أرقام قياسية كانت عصيّة على الرياضيين منذ سنوات طويلة.
 
وحُطّمت الأرقام القياسية التاريخية في كلّ من منافسات ألعاب القوى، والسباحة ورفع الأثقال.
 
ولم تقتصر «طوكيو 2020» على المنافسات الرياضية فقط، بل تحولت أيضًا إلى مسرح لتوجيه الرسائل، مثلما قام به الجزائري «فتحي نورين»، حين رفض مواجهة مصارع إسرائيلي، في إطار منافسات الجودو في فئة 73 كلغ رجال.
 
ورغم تأجيله لعام بسبب الوباء، إلا أن فيروس كورونا أصاب 430 شخصًا من المشاركين المعتمدين في «طوكيو 2020»، بينهم رياضيون، وموظفون ومتطوعون.


X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020