شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

منتقدا «قانون السايس».. بكري للحكومة: الناس تعبانه ولازم نبقى حنينين عليهم

انتقد الإعلامي المصري مصطفى بكري قانون تنظيم انتظار المركبات أو ما يعرف إعلاميا بـ«قانون السايس»، مبينا أن «القانون تسبب بحالة من الإرباك بالشوارع والميادين العامة».

وأضاف بكري خلال برنامج تلفزيوني: «الحكومة بدل ما تحمي الناس من ظاهرة السايس، قررت تفرض نفس الفلوس بشكل إجباري ولكن بشكل قانوني من خلال قانون السايس الجديد، كفاية الأوضاع المجتمعية اللي عايشنها، الناس بجد تعبانة، لازم نبقى حنينين، الناس هتجيب منين».

وناشد بكري الحكومة تخفيف العبء على المواطنين ومراجعة الأسعار المطروحة في قانون تنظيم انتظار المركبات الجديد، قائلا: «الناس تعبانة وكفاية الأوضاع المجتمعية التي نعيشها ولازم نبقى حنينين على الناس».

وينظم القانون الجديد رقم 150 لسنة 2020 انتظار السيارات في الشوارع الرئيسية والجانبية وأسفل العقارات في مصر.

ويشترط القانون الجديد بعض النقاط التي يجب أن تتوافر في من يزاول نشاط تنظيم المركبات وهي ألا يقل عمره عن 21 عاما، وأن يجيد القراءة والكتابة، وأن يكون قد أدى الخدمة العسكرية أو تم إعفاؤه منها، وأن يكون حاصلا على رخصة قيادة سارية، ولا يكون قد حكم عليه بعقوبة جناية أو في جريمة مخلة بالشرف أو الأمانة.

وقامت محافظة الجيزة بتنفيذ القانون في بعض شوارع حي الدقي وتحصيل الرسوم وفقا للائحة التي تم اعتمادها وهي 10 جنيهات للانتظار المؤقت للسيارة الخاصة، و20 جنيها للانتظار المؤقت للسيارة نصف نقل، و30 جنيها للانتظار المؤقت للحافلات الكبيرة، و300 جنيه شهريا للمبيت أسفل العقار.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020