شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

هروب 6 أسرى فلسطينيين من سجن إسرائيلي عبر نفق حفروه في عدة سنوات

فرّ 6 أسرى فلسطينيين محكومين بالمؤبد، ليلة الإثنين، من سجن «جلبوع»، عبر نفق حفروه خلال السنوات الأخيرة، بحسب مصلحة السجون الإسرائيلية.
 
ونقلت قناة «كان» الإسرائيلية الرسمية عن مصلحة السجون، قولها إن «زكريا الزبيدي» القائد السابق في كتائب شهداء الأقصى (خلايا عسكرية محسوبة على حركة فتح ) وعضو المجلس الثوري للحركة، من بين الفارين.
 
وأضافت القناة أن الخمسة الباقين ينتمون لحركة «الجهاد الإسلامي»، وهم: مناضل يعقوب نفيعات، ومحمد قاسم العارضة، ويعقوب محمود قدري، وأيهم فؤاد كمامجي، ومحمود عبد الله العارضة.
 
وذكرت صحيفة «معاريف» العبرية أنه تم استدعاء قوات كبيرة من الشرطة الإسرائيلية، إلى مكان الحادث، التي تقوم حاليًا بعمليات بحث باستخدام المروحيات في المنطقة.
 
وقال موقع «واللا» الإخباري العبري، إن كافة المعتقلين الفارين يقضون عقوبة بالسجن المؤبد (مدى الحياة).
 
وقالت صحيفة «هآرتس» العبرية، نقلًا عن مصلحة السجون، إن الأسرى الهاربين الستة كانوا في نفس الزنزانة.
 
وتابعت أن طول النفق الذي حفروه يصل إلى عشرات الأمتار، وتم اكتشاف فتحة النفق على بُعد أمتار قليلة خارج أسوار السجن.
 
وبحسب الموقع الإلكتروني، لمؤسسة «الضمير» لرعاية الأسير وحقوق الإنسان، فإن سجن «جلبوع» الواقع شمال الأراضي الفلسطينية المحتلة، الذي أُنشأ بإشراف خبراء أيرلنديين، وافتتح في عام 2004، ويعتبر «ذو طبيعة أمنية مشددة جدًا»، ويوصف بأنه السجن الإسرائيلي الأشد حراسة.
 
من جانبها، أشادت حركتا «حماس» و«الجهاد الإسلامي» بهروب الأسرى من داخل السجون الإسرائيلية معتبرة ذلك بمثابة «تحدٍ للمنظومة الأمنية الإسرائيلية».
 
ووصف «فوزي برهوم»، المتحدث باسم حركة حماس، في بيان، هروب الأسرى الستة من السجن بـ«الانتصار الكبير».
 
وتابع: «هذا الانتصار يثبت مجددًا أن إرادة وعزيمة أسرانا في سجون العدو لا يمكن أن تُقهر أو تُهزم مهما كانت التحديات، وأن العدو الصهيوني لم ولن ينتصر أبدً مهما امتلك من الإمكانات وأسباب القوة».
 
أما حركة الجهاد الإسلامي، فقد قالت في بيان لها إن «انتزاع 6 أسرى لحريتهم من داخل السجون الإسرائيلية، شكّلت هزيمة مُدوية للعدو، ونصر كبير للشعب الفلسطيني».
 
وتابعت: «هذه العملية البطولية ستُعمّق من فشل الاحتلال وعجزه وستربك كل حساباته».


X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020