شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

حماس تطالب الحكام العرب والشعوب بوقف التطبيع مع الاحتلال

دعت حركة حماس،  الحكام العرب والمسلمين والنخب الجماهيرية إلى الوقوف أمام أي عملية تطبيع قادمة مع إسرائيل، مهما كانت المغريات.

جاء ذلك في بيان تعقيبا على إعلان وزير الخارجية في الاحتلال يائير لابيد، خلال اجتماع للجمعية العامة للاتحادات اليهودية بأميركا الشمالية، والثلاثاء، أن حكومة بلاده بصدد توقيع اتفاقيات تطبيع جديدة مع دول عربية رفض الكشف عن هويتها.

وحذر سامي أبو زهري، رئيس الدائرة السياسية للحركة بالخارج، “من أي تحقيق لتطلعات لابيد بإنجاز مزيد من اتفاقيات التطبيع”.

وقال أبو زهري إن حركته “تابعت بقلق شديد إعلان لابيد عن قرب التوقيع على اتفاقيات تطبيع جديدة مع دول عربية، بمساعدة أميركية وإقليمية”.

وأضاف أن “حماس تدعو الزعماء العرب والمسلمين، والنخب الرسمية والشعبية، والجماهير في عواصم المنطقة، إلى الوقوف سدا منيعا أمام أي عملية تطبيع قادمة مع الاحتلال، مهما كانت المغريات الزائفة”.

وتابع: “حماس، وهي تستذكر الآثار التدميرية لأي خطوة تطبيعية عربية وإسلامية مع الاحتلال، تؤكد أنها تضر بالدرجة الأولى بمصالح تلك الدول الشقيقة ذاتها، فضلا عن الإضرار الخطير بالقضية الفلسطينية، التي هي قضية العرب والمسلمين الأولى”.

وكانت إسرائيل قد وقعت في العام 2020 اتفاقيات لتطبيع العلاقات مع الإمارات والبحرين، واستئناف التعامل الرسمي مع المغرب، فيما تم الإعلان عن قرار بتطبيع العلاقات مع السودان.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020