شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

مقابل التطبيع.. نجل حفتر يزور تل أبيب سرا طلبا للدعم السياسي والعسكري

قالت صحيفة «هآرتس» العبرية إن صدام خليفة نجل خليفة حفتر زار تل أبيب سرا سعيا للتطبيع الدبلوماسي والحصول على مساعدة عسكرية.

وكتبت الصحيفة: «مع اقتراب موعد الانتخابات الرئاسية الليبية في أواخر ديسمبر، وصل صدام حفتر إلى تل أبيب الأسبوع الماضي، لعقد اجتماع سري».

وأضافت: «يوم الاثنين الماضي أقلعت طائرة خاصة من دبي ووصلت إلى مطار بن غوريون.. وقضت هناك 90 دقيقة، ثم واصلت طريقها إلى ليبيا».

وأشارت الصحيفة إلى أن الطائرة تعود لخليفة حفتر وتستخدم لنقل أفراد عائلته ومساعديه.

وحسب الصحيفة، فإن غاية حفتر الابن كانت الحصول على دعم عسكري ودبلوماسي من الاحتلال الإسرائيلي، مقابل التعهد بإقامة علاقات دبلوماسية معها في حال تشكيل حكومة مصالحة واستعادة الوحدة الوطنية بعد الانتخابات الرئاسية التي ستجرى في الرابع والعشرين من ديسمبر المقبل.

وكشف محلل الشؤون الأمنية والاستخباراتية في صحيفة «هآرتس» يوسي ميلمان يوم الأحد أنه لم تتضح الجهة التي التقاها صدام حفتر في «إسرائيل»، مشيرا إلى أن والده كان قد أجرى في الماضي اتصالات سرية مع تل أبيب، شملت مندوبين عن جهاز الموساد ومجلس الأمن القومي الإسرائيلي، ورجح أن الزيارة مرتبطة بالانتخابات الليبية.

وأشارت «هآرتس» إلى أنه لم يصدر أي تعليق من حفتر أو الجانب الإسرائيلي بشأن الزيارة، علما أنه لا توجد علاقات دبلوماسية بين الاحتلال الإسرائيلي وليبيا.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020