شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

وفاة معتقل غرقا بسبب السيول في أسوان

وثقت الشبكة المصرية لحقوق الإنسان، وفاة المعتقل إبراهيم علي آدم، غرقا، مع 3 من حراس سجن الشلال بأسوان، نتيجة انعدام إجراءات السلامة بمعسكر قوات الأمن، بعد هطول أمطار غزيرة خلفت سيولا داهمت السجن ليل السبت، فضلا عن إصابة نحو 20 سجينا.

في غضون ذلك، نقلت إدارة المعسكر، جميع السجناء إلى أماكن أخرى، ولم يعرف تحديدا هل تم تحويلهم إلى سجن أسوان الجديد، أم جرى توزيعهم على حجز أقسام الشرطة في المحافظة. 

ويقع معسكر قوات الأمن «الشلال» بالقرب من الجبال، مما تسبب في تعرضه للسيول الجارفة، إذ وصلت المياه في بعض الغرف إلى ارتفاع ثلاثة أمتار.

وقالت الشبكة المصرية إن «السلطات تجاهلت أدنى معايير السلامة، وتركت السجناء عرضة للموت باستمرار عبر استخدام المكان كمقر للاحتجاز، رغم هطول الأمطار الغزيرة التي تنذر، باحتمال حدوث سيول في محافظة أسوان، وخاصة فى منطقة الشلال، ومع انعدام إجراءات السلامة، وعدم وجود شبكة صرف صحي جيدة في معسكر قوات الأمن لتقليل خطورة السيول».

ويعد المعسكر واحدا من أماكن الاحتجاز سيئة السمعة في مصر، ودائما تحدث به تجاوزات لحقوق الإنسان، ويستخدم كسجن للجنائيين والسياسيين، وكمكان احتجاز غير رسمي للمختفين قسريا من أبناء محافظة أسوان وغيرها من محافظات جنوب مصر.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020