شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

الداخلية تنفي إساءة معاملة «محمود عزت» داخل محبسه

نفت وزارة الداخلية، مساء السبت، تعرض نائب مرشد جماعة “الإخوان المسلمين” محمود عزت لـ”سوء معاملة” داخل محبسه.
 
جاء ذلك في بيان للوزارة غداة تحميل جماعة الإخوان السلطات “المسؤولية عن سلامة وحياة” عزت (77 عاما)، عقب انتشار مقطع فيديو للأخير وهو يشتكي من ظروف احتجازه أمام جلسة محاكمة له، الأحد الماضي.
 
وقالت الداخلية في البيان إنه “لا صحة لادعاءات القيادي الإخواني محمود عزت بشأن تعرضه لسوء المعاملة في محبسه”، معتبره أن هذه “الادعاءات جاءت لصرف النظر عن الاتهامات الموجهة إليه”.
 
والجمعة، قالت جماعة الإخوان في بيان، إنها تحمل السلطات المصرية “المسؤولية عن سلامة وحياة” عزت.
 
ولفتت إلى “المقطع المصور المنتشر بوسائل التواصل الاجتماعي، وفيه يُعدد عزت للقاضي حرمانه من كافة حقوقه القانونية والحياتية وحبسه في زنزانة انفرادية لا يستطيع استنشاق الهواء فيها، ومنعه من التواصل مع محاميه”.
 
والأحد، أصدرت المحكمة ذاتها حكما قابلا للطعن بالسجن المؤبد (25 عاما) بحق عزت، لإدانته بتهمة ينفيها بـ”التخابر مع جهات أجنبية”، عقب نحو 16 شهرا من توقيفه في منزل شرقي القاهرة في أغسطس 2020.


X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020