شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

الصحة العالمية: تفشي «أوميكرون» قد يؤدي لمتحورات أكثر خطورة

حذرت منظمة الصحة العالمية، من أن يؤدي الارتفاع الحاد في الإصابات بمتحور أوميكرون، في أنحاء العالم، إلى زيادة خطر ظهور متحورات جديدة أكثر خطورة.

جاء ذلك بحسب تصريحات أدلت بها مسؤولة الطوارئ بمكتب المنظمة في أوروبا، كاثرين سمولوود، لوسائل إعلام فرنسية، الثلاثاء.

وقالت سمولوود إن “الارتفاع الكبير في أعداد الإصابات قد يأتي برد عكسي”، مضيفة “كلما ازداد انتشار أوميكرون ازدادت نسبة العدوى والتكاثر، ما يزيد من احتمالات ظهور متحورات جديدة”.

وأشارت إلى أن “أوميكرون متحور قاتل يمكنه التسبب بالوفاة، ربما بنسبة أقل بقليل من (متحور) دلتا (السابق)، لكن من يستطيع معرفة كيف سيكون المتحور الجديد”.

ولفتت سمولوود أن “أوروبا سجلت أكثر من 100 مليون إصابة بكورونا منذ ظهور الوباء، وأكثر من 5 ملايين إصابة في الأسبوع الأخير من 2021، ما يفوق بكثير ما شهدناه في الماضي”.

وزادت مسؤولة الطوارئ قائلة: “نحن في مرحلة خطيرة جدا، نرى الإصابات ترتفع بشكل كبير في غرب أوروبا فيما لم تتضح التداعيات الكاملة لذلك بعد”.

وأكدت أنه “على المستوى الفردي يبدو خطر دخول المستشفى أقل، على الأرجح، مع المتحور أوميكرون مقارنة بدلتا، إلا أنه بشكل عام يمكن أن يمثل تهديدا أكبر بسبب عدد الحالات”.

وذكرت سمولوود أنه “عندما نرى الحالات ترتفع إلى هذا الحد، فإن ذلك يؤدي على الأرجح إلى أعداد أكبر من الناس المصابين بأعراض حادة تنتهي بهم إلى المستشفى وربما تؤدي إلى الوفاة”.

ومنذ اكتشاف أوميكرون أول مرة في جنوب إفريقيا، أواخر نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، واصل المتحور الانتشار في أكثر من 70 دولة، إذ وصفته منظمة الصحة العالمية بـ”المثير للقلق”.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020