شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

على حماية السفن.. تدريب بحري مشترك بين الأسطولين المصري والأميركي بالبحر الأحمر

أعلن الجيش، الأحد، تنفيذ قواته البحرية بالاشتراك مع نظيرتها الأميركية تدريبًا بحريًا في البحر الأحمر.

وقال الجيش في بيان، إن التدريب البحري العابر بنطاق الأسطول الجنوبي بالبحر الأحمر شاركت فيه الفرقاطة المصرية «الإسكندرية» والمدمرتين USS COLE ) ، ( USS JANSON DUNHAM ) الأميركيتين».

وأوضح أن التدريب تضمن «مجموعة من الأنشطة القتالية البحرية المختلفة، والتدريب على إجراءات الأمن البحري بالبحر الأحمر ، ومجابهة التهديدات البحرية غير النمطية».

وشهد التدريب «تمرين حماية سفينة تحمل شحنات هامة ، والتي أظهرت مدى قدرة الوحدات البحرية المشتركة على تنفيذ مهامها بدقة وإتقان للحفاظ على أمن وحرية الملاحة بالبحر الأحمر».

وفي بيان ثان الأحد، أعلن انطلاق فعاليات التدريب المصري السعودي المشترك «تبوك – 5» الذى تنفذه عناصر من القوات المسلحة المصرية والسعودية.

وأوضح أن التدريب «يستمر لعدة أيام بالسعودية»، وبدأ بـ«اصطفاف قوات من عناصر المشاة والمدرعات والصاعقة والمظلات وعناصر دعم من الأسلحة التخصصية المختلفة».

ووفق البيان: «يعد التدريب المشترك «تبوك 5» واحداً من أكبر التدريبات المشتركة بين البلدين من حيث حجم القوات المشاركة وتنوع الأنشطة التدريبية».

وتأتي التدريبات في ظل استمرار احتجاز الحوثيين لسفينة شحن تحمل علم الإمارات قبل أيام، وسط مطالبات عربية وغربية باحترام سلامة وحرية الملاحة في البحر الأحمر وإطلاق السفنية فورا.

وعادة ما تتهم واشنطن وعواصم خليجية منها الرياض، إيران بأنها تضر الملاحة بالبحر الأحمر، وتدعم عناصر مسلحة كالحوثيين لتنفيذ أهدافها، وهو ما تنفيه طهران عادة وتسعى لتفاهمات إيرانية خليجية بالآونة الأخيرة.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020