شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

فيسبوك وإنستجرام يسمحان بالتحريض على العنف ضد روسيا

أعلن فيسبوك وإنستجرام السماح بالدعوات التحريضـية ضد القوات الروسية وبوتين بسبب غزو أوكرانيا، و$عوات العنـف ضد الروس، حسب ما أفادت به وكالة رويترز.

وقالت وكالة رويترز للأنباء إنها اطلعت على رسائل بريد إلكتروني داخلية تتناول التعديلات في سياسة الشركة.

وبحسب هذه التعديلات، سيسمح بنشر منشورات عبر فيسبوك وإنستجرام، في عدد من الدول، تدعو إلى موت بوتين أو الرئيس البيلاروسي ألكسندر لوكاشينكو.

وأوضحت الرسائل، وفق ما ورد، أن هذه الدعوات سيسمح بها ما لم تتضمن أهدافا أخرى أو أماكن أو وسائل.

وقال متحدث باسم شركة ميتا حسب bbc: “نتيجة للغزو الروسي لأوكرانيا، سمحنا مؤقتًا بأشكال من التعبير السياسي تخالف في العادة قواعدنا”.

وفي رسالة أرسلت عبر البريد الإلكتروني مؤخرًا، أبرزت شركة ميتا التغيير في سياسة خطاب الكراهية فيما يتعلق بكل من الجنود والمدنيين الروس في سياق الغزو.

وجاء في الرسالة: “نقوم بذلك لأننا لاحظنا أنه، في هذا السياق بالتحديد، يتم استخدام (الجنود الروس) كوكيل للجيش الروسي. تستمر سياستنا بشأن خطاب الكراهية تحظر الهجمات على الروس”.

وفي الأسبوع الماضي، أعلنت روسيا حظر تطبيق فيسبوك ردا على ما قالت إنه قيود فُرضت على الوصول لوسائل الإعلام الروسية على المنصة.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020