شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

صحفي في «الأهرام» ينهي حياته شنقا

أزهق مدير الملف القضائي بصحيفة «الأهرام» عماد الفقي، نفسه شنقًا داخل مكتبه بمبنى الصحيفة؛ بعد معاناته مؤخرًا من ضائقة مادية، بسبب تراكم المسؤوليات المالية على كاهله بفعل التضخم.

وحسب تصريحات زملاء الفقي، فقد كان مسؤولاً عن الملف القضائي في قسم الأخبار في صحيفة الأهرام اليومية، وهو في الخمسينيات من العمر، ويرتبط بعلاقات جيدة مع الجميع، غير أنه عانى من ضائقة مادية أخيرا، بسبب تراكم المسؤوليات المالية على كاهله بفعل التضخم، وزواجه من اثنتين.

وأمرت النيابة العامة بنقل الجثمان إلى مشرحة زينهم للعرض على مصلحة الطب الشرعي، واستدعاء بعض شهود العيان في مؤسسة الأهرام الصحفية، وتفريغ كاميرات المراقبة، مع أخذ أقوال زوجتَي الراحل للسؤال عن حالته النفسية خلال الفترة الأخيرة، في إطار كشف ملابسات الحادث.

ووفقاً لتحريات الشرطة، أفاد شهود عيان بأنهم سمعوا صوتاً لارتطام جسم ثقيل بالأرض في الساعات الأولى من الصباح، ليكتشفوا رحيل زميلهم بتلك الطريقة، نافين وجود خلافات معلنة بينه وبين أحد من زملائه، أو مع رئيس تحريرها الصحفي المقرب من النظام الحاكم، علاء ثابت.

وتفيد منظمة الصحة العالمية بأن الأرقام التي تعبر عن حجم ظاهرة الانتحار في مصر مرعبة، منوهة إلى تصدرها قائمة البلدان العربية في معدلات الانتحار بإجمالي 3799 شخصا عام 2016. وهو ما ردت عليه السلطات المصرية حينها بالقول إن هذه “شائعات تستهدف النيل من الاستقرار المجتمعي”.

 



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020