شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

وزير التعليم: الامتحانات هي صنم القرن الـ21

قال الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم، إن الكثير من أولياء أمور الطلاب يتساءلون بشكل كثيف ومخيف عن أشياء تخص الوزارة وتطوير التعليم، «المشكلة أنه تاريخيًا لو نرجع للوراء شوية نفس الأهالي مكنوش بيسألوا الوزراء السابقين بنفس الكثافة، السبب إنه إحنا للأسف كلنا مهتمين أو معظمنا مهتم بالنجاح، الامتحانات هي صنم القرن الـ 21 الذي يعبده معظمنا مش كلنا، والذي يرتزق منه أصحاب الدروس الخصوصية، والذي به نخيف الأولاد، ونمنعهم عن التعلم، ده هو مربط الفرس».

وأضاف «شوقي»، خلال مداخلة هاتفية في برنامج «حديث القاهرة»، الذي يُعرض على شاشة «القاهرة والناس»، أن الوزارة عندما تحاول التطور، يأتي الخوف من أولياء الأمور، «الخوف جاي مش من التطوير، الخوف هو أنا هنجح؟ الامتحان ما هو إلا وسيلة لقياس درجة استيعاب الطالب، وليس هدفا في حد ذاته، لازم كلنا والأم والأب، مش ندور على العلامة الكاملة في الدرجات، بندور على أن الطفل بيتعلم ويكبر، لسه الثقافة دي مش موجودة».

وأوضح وزير التربية والتعليم، والتعليم الفني، أنه للأسف الشديد كثير من المواطنين حتى المتواجدين داخل اللجان الامتحانية يهيئ لهم أنه نوع من الطبطبة على الطلاب أن يسمحوا لهم بالغش أو يقوموا بحل لهم الامتحان، «لو أنا حليت الواجب أو الامتحان للطالب يبقى أنا كده بأذيه، وفي الآخر يشعرون زيفًا أنهم عملوا حاجة كويسة، لأ، ده إنت كده أذيته وحرمته من التعلم، لو أنا الأم أو الأب أو المدرس وحليت الحاجة للولد يبقى أنا حرمته من التعلم، فيا جماعة اللي وراء الغش والدروس والقلق هو الامتحان، الامتحان ليس الهدف، الهدف أصلا التعلم، الامتحان جاي يقيس هو فعلا اتعلم ولا لا، لو ركنا التعلم على جنب وأصبحت نتيجة الامتحان هي الهدف فإحنا هنا ضلينا الطريق».



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020