شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

بعد وفاة طبيب جراحة.. ماذا يحدث داخل مستشفيات بنها؟

‏أعلنت مستشفى بنها الجامعي، وفاة الدكتور «نبيل عادل»، الطبيب المُقيم بقسم الجراحة العامة والأوعية الدموية بمستشفيات الجامعة، إثر إصابته بأزمة قلبية حادة قبيل دخوله غرفة العمليات لإجراء جراحة لمريضة خلال نوبتجية العمل الخاص به.

أمضى «عادل» الليلة التي سبقت وفاته، في إجراء عمليات جراحية، وكان يستعد لاستكمال عمله، حتى وافته المنية، إثر أزمة قلبية حادة.

وأوضحت المستشفى في بيان لها، أن الطبيب الراحل أصيب بأزمة قلبية مفاجئة، أثناء العمل بالمستشفى.

 

من جانبها نعت نقابة الأطباء وفاة الطبيب الشاب «نبيل عادل».

 

جدير بالذكر أنه في مطلع شهر أغسطس الجاري، توفيت الممرضة «هيام فوزي»، إثر سكتة قلبية، أثناء عملها في فترة النوبتجية الخاصة بها في قسم العمليات بمستشفى بنها التعليمى.

 

كان زملاء الدكتور «نبيل عادل» أرجعوا سبب الوفاة إلى ضغط العمل، وتحمل فترات طويلة متواصلة من العمل.

 

 

 

 

 

وزيرة الصحة السابقة «هالة زايد» في سبتمبر 2021، أعلنت عن وجود عجز كبير في صفوف الأطباء، رغم أن عدد خريجي كليات الطب في مصر سنوياً يبلغ 9 آلاف طبيب، وأن نسبة الأطباء المصريين الذين يعملون بالخارج 65%.

 

وكان «السيسي» في فبراير الماضي، قد أرجع سبب هجرة الأطباء، لضعف الرواتب التي يحصلون عليها، معلقا:  «الناس بتسبنا علشان فرصة عمل في حتة تانية علشان يعيش.. الأطباء اللي بيمشوا.. هو أنا بديله مرتب كويس ولا مش عاوز أديله مرتب كويس؟ أنا مش قادر أديله مرتب كويس».

 

وبحسب تقرير لنقابة الأطباء، فإنه ووفق إحصاءات الأشهر الأولى من عام 2022 حتى 20 مارس (آذار) الماضي فقد استقال 934 طبيباً، ليصل العدد الإجمالي لنحو 11 ألفاً و536 طبيباً استقالوا منذ أول 2019 وحتى 20 مارس 2022.

وطبقاً لسجلات النقابة، فإن عدد الأطباء المسجلين بالنقابة والمرخص لهم بمزاولة المهنة من دون الأطباء على المعاش بلغ حتى 20 مارس الماضي 228 ألفاً و862 طبيباً، لكن عدد الأطباء العاملين في القطاع الحكومي 93 ألفاً و536 طبيباً فقط.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020