شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

شيخ الأزهر: محاولة القضاء على الشرق ثقافيا تبدأ بزعزعة اللغة العربية

قال شيخ الأزهر أحمد الطيب إن محاولات القضاء على الشرق ثقافيا تبدأ بزعزعة اللغة العربية في مجتمعاتنا، واستبدالها بلغات أجنبية دخيلة، يليها إدخال أمراض مجتمعية على أنها ثقافات جديدة.

جاء تصريح شيخ الأزهر خلال استقبال  المدير العام لمنظمة العالم الإسلامي للتربية والعلوم والثقافة الإيسيسكو حيث قال :” زعزعة اللغة العربية في مجتمعاتنا؛ وبخاصة بين فئات الشباب، واستبدالها بلغات أجنبية دخيلة ومصطلحات وكلمات يقاس بها موقع الإنسان الشرقي ومستوى ثقافته بين أقرانه”.

وأضاف:”يليها إدخال أمراض مجتمعية على أنها ثقافات جديدة تحت مظلة الحريات واحترام الآخر ، وكل ذلك يتم باستخدام أدوات ومنصات إعلامية يدفع اشتراكها وتمويلها الإنسان الشرقي والعربي نفسه”.

وأوضح شيخ الأزهر أننا مطالبون بالثبات على مستويين؛ مستوى المحافظة وعلى مستوى المواجهة، فلا يمكننا قبول ما تحمله كل هذه الغيوم السوداء التي تأتينا تحت لافتة “تعدد الثقافات”، كما أنه يجب علينا المحافظة على مصادر قوتنا، ونشرها وتعزيزها، وصناعة قائمة من الرواد العرب والقدوات العربية القادرة على إلهام الشباب، والتضامن والتكاتف من أجل إعداد استراتيجية عربية وبرنامج عربي متخصص للحفاظ على الهوية العربية وتعزيز التمسك بالقيم الدينية.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020