شبكة رصد الإخبارية

شعبة الدواجن: استيراد الذرة انخفض بنسبة 50%

أكد اتحاد منتجي الدواجن وجود مليون طن من الصويا والذرة الصفراء مكدسة في الموانئ يتم حاليا مخاطبة جهات حكومية لدخولها السوق المصرية، كما انخفض حجم الاستيراد إلى نصف مليون طن فقط مقابل مليون طن في السابق مع تفاقم أزمة الدولار.

وطبقا للدكتور ثروت الزيني عضو اتحاد منتجي الدواجن، فإنه يوجد ما يقرب من مليون طن صويا وذرة مكدسة في الموانئ نتيجة عدم وجود مخصصات دولارية لها قائلا «مينفعش ده أمن قومي »، مشيرا إلى أن الكثير من المزارع تخرج من السوق بعد أن تنهي دورتها ولا تعود مجددا.

وأوضح الزيني أن الوضع نفسه يشمل مزارع الدواجن بشقيها التسمين المنتجة للدجاج اللاحمة وأيضا المنتجة للكتاكيت وأخير المنتجة للبيض، مشيرا إلى أن جنون أسعار الأعلاف تهدد مزارع الدواجن بشكل قد يؤدي إلى اختفاء هذه المنتجات من الأسواق.

ومن جانبه أكد عبد العزيز السيد عضو شعبة الثروة الداجنة، أن هناك انخفاضا في حجم المستورد من الذرة بنسبة 50% نتيجة أزمة الدولار.

وأضاف السيد أن التكلفة الإنتاجية لكيلو الدواجن حاليا 35 جنيها بينما يتم بيعه بـ 30 جنيها للمستهلك وبالتالي خسارة 5 جنيهات للمنتج، مضيفا أن أزمة ارتفاع أسعار الذرة تعود إلى السلسلة الوسيطة بين المستورد والمنتج الذي يضاعف السعر ويقوم باحتكار السلعة علي حد وصفه.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020