شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

معركة بريطانية ساحتها قمة المناخ.. رئيس الوزراء والملك يغيبان وبوريس جونسون يحضر

كشفت صحيفة “الجارديان” البريطانية، أن رئيس الوزراء الأسبق بوريس جونسون، يخطط لحضور قمة المناخ المقرر انعقادها في مدينة شرم الشيخ، الأسبوع المقبل.

ونقلت الصحيفة البريطانية عن مصادر عدة قولها إن جونسون “يعتزم الذهاب إلى الاجتماع الحاسم لقادة العالم في مصر، لإظهار تضامنه مع المعركة ضد أزمة المناخ”.

وتأتي هذه الأنباء في أعقاب إعلان رئيس الوزراء البريطاني الجديد ريشي سوناك أنه لن يحضر القمة “لعدم توفر الوقت لديه”، كونه يضع تشكيل الحكومة في مقدمة أولوياته.

ويُنظر إلى زيارة رئيس الوزراء السابق إلى مصر على أنها ازدراء لريشي سوناك حيث يهاجم “حزب العمال” فشل سياسة الحكومة فيما يتعلق بالأزمة البيئية.

بدورها، لم تعلق الحكومة البريطانية على أنباء استعداد بوريس جونسون لحضور قمة المناخ.

ولن يحضر أيضًا الملك تشارلز الثالث قمة المناخ بعدما “اعترضت” رئيسة الوزراء السابقة ليز تراس على مشاركته.

وكان تشارلز الثالث الذي اعتلى العرش بعد وفاة والدته إليزابيث الثانية الشهر الماضي المدافع عن قضايا البيئة يعتزم إلقاء خطاب في قمة المناخ.

ونقلت صحيفة “الجارديان” عن متحدث باسم الحكومة لم تسمه قوله إن إدارة سوناك “ملتزمة تماما بدعم قمة المناخ، وقيادة العمل الدولي لمعالجة تغير المناخ وحماية الطبيعة”.

وأوضح المتحدث الحكومي أن المملكة المتحدة ستمثل في القمة من قبل كبار الوزراء، بمن فيهم وزراء الخارجية والأعمال والبيئة، إضافة إلى المبعوث البريطاني للمناخ ألوك شارما الذي ترأس الوفد البريطاني في قمة المناخ (كوب 26)، العام الماضي في غلاسكو.

وتستضيف مدينة شرم الشيخ المصرية قمة المناخ (كوب 27) في الفترة من 6 إلى 17 نوفمبر المقبل، بحضور عدد من قادة العالم



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020