شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

باحث إعلامي لـ«رصد»: فضائية القاهرة.. خطاب شئون معنوية تجاوزه الزمن

قال الباحث الإعلامي محمد حسن إن النظام المصري يحلم بإنشاء قناة دولية أو بالأحرى إقليمية منذ انطلاق قناة الجزيرة في منتصف التسعينات، فعمل قناة النيل للأخبار وعدة محاولات أخرى كان آخرها قناة “إكسترا نيوز” لكنها لم تنجح بالشكل المطلوب لأسباب متعددة بعيدة عن العاملين الفني والبشري.

وأوضح «حسن» أن إطلاق بث فضائية القاهرة الإخبارية هو محاولة جديدة لتحقيق هذا الحلم القديم ورغم تجاوز عقبة التمويل الضخم رغم الأزمة الاقتصادية التي تمر بها البلاد إلا أن أسلوب الإدارة العسكري الذي يقيد الصحفيين كفيل بتخريب أي غرفة أخبار. مواصلا أن من أهم أسباب الفشل المتوقع هو انخفاض سقف الحرية وقدرتها على مخاطبة الجماهير با تريد مناقشته.

وأشار «حسن» إلى أن النشرة الأولى للقناة جاء في صدارتها تصريحات لأمين عام جامعة الدول العربية وتلاه خبر عن افتتاح السيسي لمشروعات يكشف عن طبيعة توجهاتها المناقضة لما يردده القائمون عليها  متسائلا إذا كان الهدف من هذه القناة أن تؤثر في العالم العربي وتكون صوت مصر للمنطقة، فمن في شعوب المنطقة أولوياته الجامعة وامينها والسيسي؟  مؤكدا أن هذه النشرة تسير على غرار نشرات الشؤون المعنوية لما تحويه من رسائل مباشرة تجاوزها الزمن.

واضاف حسن أن الانطلاقة التي يتم الحضير لها منذ شهور لم تنجح في علاج الأخطاء الفنية والتحريرية الكبيرة.

وتهدف القناة بحسب رئيسها الصحفي أحمد الطاهري الذي اختارته “المتحدة للخدمات الإعلامية” (وهي الشركة المملوكة للمخابرات)، لأن تكون صوت مصر الرسمي خارجيًا، على أمل منافسة القنوات الإخبارية الإقليمية والعالمية وفي المقدمة منها “الجزيرة” و”العربية”.

وصدرت تعليمات من السيسي للمخابرات بداية الصيف الماضي، بسرعة إطلاق قناة إخبارية بالتزامن مع استعداد مصر لتنظيم مؤتمر المناخ العالمي في نوفمبر الجاري المقبل وإطلاق “الحوار الوطني”،

ويراهن القائمون على أمور الشركة المتحدة أن تكون القناة الجديدة منافسًا قويًا للقنوات الإخبارية ذات التأثير الإعلامي الواضح والانتشار الجماهيري الكبير التي نجحت خلال الأعوام الماضية في سحب بساط المشاهدة والجاذبية والمصداقية من تحت أقدام الإعلام المصري الذي يعاني من أزمة في الشكل والمضمون معًا.

وكانت الشركة المتحدة للخدمات الإعلامية أعلنت في مؤتمر صحفي عقدته في السادس من يوليو الماضي عن إطلاق قناة إخبارية جديدة بهدف الارتقاء بمستوى المحتوى الإعلامي في جميع المجالات الإعلامية، وعلى رأسها المجال الإخباري، كما أعلنت الشركة عن تدشين قطاع أخبار المتحدة، وهو أحد أكبر القطاعات الإخبارية في الشرق الأوسط، ويضم قناة أخبار دولية يجري الإعداد لإطلاقها بالتزامن مع انعقاد مؤتمر المناخ، الذي تستضيفه مصر في نوفمبر الجاري ، وأوضحت أن القطاع يضم أيضاً قناة أخبار إقليمية يجري التحضير لها بالتعاون مع كبرى بيوت الخبرة العالمية، فضلاً عن تطوير شامل لقناة إكسترا نيوز، والبناء على النجاحات التي حققتها في الفترة الماضية، وإطلاق قناة إكسترا الحدث.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020