شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

والدها من أصل نيجيري.. وفاة أول أسيرة فلسطينية عن عمر 83 سنة في القاهرة

توفيت المناضلة الفلسطينية فاطمة برناوي، اليوم الخميس عن عمر ناهز 83 عاما.

توفيت المناضلة برناوي في مستشفى “فلسطين” في القاهرة، بعد تدهور طرأ على صحتها في الأيام الأخيرة.

فاطمة برناوي هي أرملة الأسير المحرر فوزي النمر، الذي توفي العام الماضي

ونعت حركة “فتح”، “المناضلة الكبيرة ، التي توفيت بعد مسيرة نضاليّة شكّلت نموذجا استثنائيا للمرأة الفلسطينيّة”.

وقالت “فتح” في بيان  إن “المناضلة برناوي التحقت بالثورة الفلسطينيّة في مرحلة مبكرة، وكان لها دور أساسي في تأسيس الخلايا التنظيميّة الفدائيّة لحركة ’فتح’ داخل الأراضي المحتلة”.

وأضافت أن المناضلة برناوي كانت أول أسيرة في الثورة الفلسطينيّة المعاصرة داخل معتقلات الاحتلال، قضت خلالها 10 سنوات حتّى تحرُّرها عام 1979.

وأوضحت أنها أبعدت إلى لبنان بعد ذلك، مُستكمِلة دورها النضاليّ حتّى عودتها إلى أرض الوطن عام 1994، وتأسيسها الشرطة النسائيّة الفلسطينيّة، يُضاف إلى دورها في المؤسّسات الوطنيّة والتنظيميّة.

وولدت المناضلة البرناوي في القدس عام 1939 لأب من أصل نيجيري وأم أردنية – فلسطينية، وشارك والدها في ثورة عام 1936، وعادت عائلتها إلى القدس عام 1960 واستقرت في حي الجالية الإفريقية.

وما إن بلغت الثامنة عشرة حتى التحقت بصفوف حركة “فتح”، وكانت أولى أسيرات الثورة الفلسطينية المعاصرة، وأمضت 10 سنوات في سجون الاحتلال قبل الإفراج عنها وإبعادها إلى الخارج في 11/11/1979، ثم عادت إلى قطاع غزة عام 1994، وتولت قيادة الشرطة النسائية.

ومُنحت وسام نجمة الشرف العسكري عام 2005.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020