شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

مباراة افتتاح المونديال بين قطر والإكوادور شائعات حتى الساعات الأخيرة.. من يحسم الضربة الأولى ؟

تنطلق بطولة كأس العالم لكرة القدم في قطر اليوم الأحد، في حدث يحمل في طياته رهانات كبيرة للدولة الخليجية، التي تراهن على سمعتها في استضافة لبطولة كبيرة، هي الأولى التي تقام في الشرق الأوسط، والأغلى في تاريخ كأس العالم.

وتتجه الأنظار، مساء اليوم الأحد، إلى ملعب “البيت” في العاصمة القطرية الدوحة لمتابعة افتتاح النسخة رقم 22 من بطولة كأس العالم 2022، التي تنطلق بمواجهة منتخبي قطر والإكوادور.

وتقام المباراة على ملعب “البيت” في الساعة السادسة مساء اليوم تحت قيادة الحكم الإيطالي دانييلي أورساتو.

يخوض المنتخبان مباراة افتتاح كأس العالم للمرة الأولى، كما أن المنتخب القطري يخوض منافسات كأس العالم لأول مرة في تاريخه.

استبقت المباراة اتهامات للبلد المضيف بالسعي للتلاعب في نتيجة المباراة وهو ما استدعى نفي الإسباني فليكس سانشيز، مدرب منتخب قطر، صحة شائعات عن محاولات قطرية لرشوة لاعبي الإكوادور، قبل المباراة المرتقبة بين المنتخبين اليوم، في افتتاح مونديال “قطر 2022”.

ووصف المدرب الإسباني هذه الشائعات بأنها “معلومات مضللة”.

وتطرق سانشيز أيضاً إلى الانتقادات التي واجهت قطر منذ فوزها بشرف تنظيم المونديال قبل 12 عاماً، بزعم انتهاكها حقوق العمال المهاجرين وحقوق المثليين، وقال إنه لن يسمح للانتقادات الموجهة للإمارة الخليجية المضيفة لبطولة كأس العالم 2022، بأن تزعزع استقرار فريقه.

وأضاف المدرب الإسباني في تصريحات نقلتها وكالة “أسوشييتد برس”، أنه اضطر هو ولاعبوه إلى أن يتجاهلوا القضايا التي أحاطت قطر في الفترة التي سبقت البطولة.

كما قال سانشيز: “أفضل شيء يمكن فعله هو التركيز على كرة القدم، التزام الهدوء وتجنب الضوضاء والشائعات”.

وأضاف: “من الواضح أننا لا نحبها (الشائعات) عندما ينتقد أشخاص بلدنا. تمكنا من الاستعداد بشكل جيد، والتزمنا الهدوء، وهذا ما خططنا له”.

وتأهل منتخب الإكوادور لبطولة كأس العالم 3 مرات سابقة قبل النسخة الحالية، الأولى كانت في نسخة 2002، وودع من مرحلة المجموعات، بعد أن حقق فوزاً واحداً على حساب كرواتيا وتلقى هزيمتين.

وشارك منتخب الإكوادور في نسخة 2006، وودع من ثمن النهائي على يد إنجلترا، ثم ودع مرحلة المجموعات ببطولة 2014، بعد الفوز على هندوراس والتعادل مع فرنسا والخسارة أمام سويسرا.

التقى منتخب قطر ضد الإكوادور في 3 مناسبات سابقة حقق الفوز، الذي يُعد الأكبر، في مناسبة وحيدة 4/3 عام 2018، وخسر القطريون في واحدة، وتعادلوا في أخرى.

وواجه منتخب قطر 6 منتخبات من أمريكا الجنوبية عبر تاريخه في مباريات ودية أو رسمية، حيث شارك من قبل المنتخب القطري في كوبا أمريكا 2019.

منتخب قطر شارك في بطولة كوبا أمريكا عام 2019 بدعوة من اتحاد أمريكا الجنوبية لكرة القدم، وودع منافسات البطولة من مرحلة المجموعات بعد أن تذيل ترتيب مجموعته التي ضمت (باراغواي وكولومبيا والأرجنتين) برصيد نقطة وحيدة.

وواجه العنابي في العموم كلاً من الأرجنتين، البرازيل، الإكوادور، بيرو، باراغواي، كولومبيا، وحقق المنتخب القطري الفوز في مباراتين وتعادل في 3 لقاءات وهُزم في 7 مباريات.

وأحرز منتخب قطر 11 هدفاً، وسكن شباكه 22 هدفاً في المباريات التي خاضها المنتخب أمام منتخبات أمريكا الجنوبية.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020