شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

وائل قنديل: من يتحمل تكاليف رحلة التسويق للانقلاب

وائل قنديل: من يتحمل تكاليف رحلة التسويق للانقلاب
انتقد الكاتب الصحفي وائل قنديل اليوم(السبت) تكليف المستشار عدلي منصور، الرئيس المعين من قبل الجيش، عدد من شباب انقلاب ٣٠...

انتقد الكاتب الصحفي وائل قنديل اليوم(السبت) تكليف المستشار عدلي منصور، الرئيس المعين من قبل الجيش، عدد من شباب انقلاب ٣٠ يونيو بالسفر إلى أوروبا وأمريكا فى بعثات طرق أبواب لإقناع الدوائر الغربية بأن ما حدث في مصر من عزل للرئيس محمد مرسي وإخفائه على يد القوات المسلحة ليس انقلاب عسكري وإنما ثورة.

 

وقال قنديل، في مقال نشر له اليوم على جريدة "الشروق"، الدهشة تتضاعف من رد فعل الشباب الذى استبدل سترات ٣٠ يونيو الكاكى بأردية ٢٥ يناير البيضاء البسيطة، وتحولهم بلا مقدمات إلى مشاريع أبواق لتجميل وجه الديكتاتورية العسكرية، ومصفقين لأبشع عملية وأد لديمقراطية وليدة فى مصر"، متسائل عن الدافع وراء تحويلهم إلي مندوبي تسويق، والمتحمل  لنفقات تجوال سفراء الانقلاب.

 

كما استنكر قنديل ثورة 30 يونيه، التى تتسول شهادات صلاحية من الخارج والداخل، وتمد يدها دون خجل ، مشيرًا إلي أن ثورة ٢٥ يناير لم تتسول اعتراف بكونها ثورة، أو طلبت من  أحد سواء فى الداخل أو بالخارج أن يتغزل فيها" بل وجد القاصى والدانى الكلام يتدفق من الألسنة اعترافا وتقديرا وإعجابا وانبهارا دون تدخل من أحد".

 

يذكر أن  شادي الغزالي حرب، القيادي في حزب الدستور، قد شن أمس هجوم حاد علي أعضاء تمرد وذلك بسبب اتهامات الخيانة والعمالة التي وجهها شباب تمرد إلي الشباب المكلفين من الرئيس المؤقت بزيارة  الدول الغربية لتوضيح صورة 30 يونيو أمام الدول الغربية والعالم كله، والتأكيد على أنها امتداد لثورة 25 يناير.

 

وانتقد أمس حسن شاهين، المتحدث الإعلامي لحركة تمرد،  أحمد ماهر منسق 6 أبريل عبر حسابه على الفيس بوك |"كيف يسافر إلى أمريكا لنصرة الثورة….مطلبنا الأساسي هو الاستقلال الوطني، وبما أنكم ماشيين مع رأي أمريكا فلتسقط أمريكا وأتباع أمريكا".



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية