شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

وزير الداخلية ينفي ويؤكد مقتل المتظاهرين في آن واحد

وزير الداخلية ينفي ويؤكد مقتل المتظاهرين في آن واحد
  قال اللواء محمد إبراهيم -وزير الداخلية- خلال مؤتمر صحفي اليوم (السبت) أن معتصمي رابعة هم من أطلقوا الرصاص...

 

قال اللواء محمد إبراهيم -وزير الداخلية- خلال مؤتمر صحفي اليوم (السبت) أن معتصمي رابعة هم من أطلقوا الرصاص الحى وطلقات الخرطوش على قوات الأمن بطريق النصر وأنه ضبط بعض المتظاهرين أمس ومعهم أسلحة وجاري التحقيق معهم. وأضاف أن الداخلية لم تستخدم سوى قنابل الغاز المسيل للدموع مع المتظاهرين . – على حد تعبيره

 

وفي تصريحات متناقضة تابع أنهم حافظواعلي كوبري اكتوبر، لطبيعته الخاصة، وكان لابد من التعامل مع المتظاهرين المؤيدين للرئيس مرسي مشيرًا أنه يجري التنسيق مع القوات المسلحة في توقيت وطريقة فض اعتصام رابعة والنهضة، وأنه ينتظر قرار النيابة في البلاغات المقدمة من المواطنين، حتي نغطي غطاءا قانونيا لما سنقوم به.

 

وأضاف إبراهيم أن الشرطة لم توجه يوماً سلاح ناري لصدور الشعب ولن يحدث ذلك مستقبلا – على حد قوله 

 

وأشار أن عقب أحداث ثورة 25 يناير، جهاز الأمن الوطني أعيد هيكلته بشكل غير فني ما تسبب فيما نحن فيه مشيرًا إلى أنه بدأ بالفعل في إعادة ضباط أمن دولة سابقين لعملهم نظرا لكفاءتهم، وسيتم مراقبة النشاط المتطرف والديني وخلافه في المرحلة القادمة

 

وقال:" نتمنى أن يتعقل المعتصمون في رابعة العدوية قبل فض الاعتصام بالقوة فليس من مصلحة أحد أن نستمر في المتاجرة بالدم المصري"

 

وتابع:" مش عايز اتكلم عن التعذيب اللي بيتم في ميدان النهضة يجب أن ننهي هذا الصراع المستمر في الشارع، وأوضاع سيناء مرتبطة بما يجري علي الأرض في القاهرة"

 

وكشف أنه سيجري التنسيق مع القوات المسلحة لعملية شاملة في سيناء ، وقال أن قاضي التحقيق هو الذي يحدد مكان حبس وإيداع الرئيس محمد مرسي

 

يذكر أن 200 متظاهر استشهدوا عقب تصويب الداخلية وابل من الرصاص في صدر المتظاهرين السلميين عند النصب التذكاري امس وسقط 4000 مصاب وفقًا لشهادة مصوري ومراسلي شبكة "رصد" وبدورها تقدم شبكة "رصد" للقاري فيديوهات حية توثيقية لاطلاق الشرطة النار علي المتظاهرين

 

 

 

 

 

 



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية