شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

بيان للاتحادات الطلابية العربية ضد الانقلاب العسكري على الشرعية

بيان للاتحادات الطلابية العربية ضد الانقلاب العسكري على الشرعية
  أصدرت الاتحادات الطلابية العربية بيانا حول الموقف المصري والدعوة فيه إلى نبذ روح الفرقة والتشاحن...

 

أصدرت الاتحادات الطلابية العربية بيانا حول الموقف المصري والدعوة فيه إلى نبذ روح الفرقة والتشاحن والالتزام بالسلمية .

 

وجاء في البيان الصادر باسم " اتحادات طلابية عربية ضد الانقلاب العسكري بمصر" عدة نقاط أعلنتها الاتحادات الطلابية العربية منها رفض الانقلاب العسكري على السلطة الشرعية المنتخبة ، وضرورة محاسبة كافة المتورطين في مذبحة الساجدين، الإفراج لفوري عن كافة المحجوزين على ذمة اعتقالات سياسية عقب أحداث 30 يونيو.. وعدة مطالب أخرى .

 

وجاء البيان كالتالي :

 

 

بسم الله الرحمن الرحيم

 

اتحادات طلابية عربية ضد الانقلاب العسكري بمصر.

 

نتابع جميعاً وقلوبنا يعتصرها الألم ما تشهده الساحة المصرية الكنانية من أحداث تنذر بانقسام النسيج الاجتماعي لشعبها العظيم وتدفع به نحو أتون من الصراعات الداخلية المصحوبة بأعمال عنف وتخريب وتهديد للسلم والأمن الداخلي وهو ما سينعكس بآثاره السيئة على العالم أجمع دون استثناء وعلى العالم العربي على وجه الخصوص لما تمثله مصر من دور محوري هام على الخريطة السياسية بالشرق الأوسط.

 

 

لذلك نهيب بالجيش المصري العظيم بتاريخه المشرف على مر العصور، ونناشد أحراره الذين هم القطاع العريض في صفوفه أن يعلنوا وقوفهم مع الشرعية الدستورية وحماية إرادة الشعب واختياره الحر عبر انتخابات شهد بنزاهتها العالم أجمع بعد أن خطا المصريون أول خطوة في طريق الديمقراطية وأن يقطعوا الطريق على فلول نظام مبارك البائد أعداء الشعب المصري من سرقة الثورة المصرية بعد أن اتفقوا مع بعض جنرالات الجيش الذين لا يعترفون بمدنية الدولة وأخذوا يحيكون بليل المؤامرات والمخططات لإفشال أول رئيس منتخب بإرادة حرة نزيهة.

 

 

إننا – نحن الاتحادات الطلابية العربية الموقعة أدناه- بهذه بالمناسبة وبعد الترحم على شهداء الثورة المصرية والثورات العربية، ندعوا كافة الشعب المصري بمختلف أطيافه بضرورة نبذ روح الفرقة والتشاحن والانتباه لمخططات أعداء الوطن التي تريد الزج بمصر في مستنقع الحرب الأهلية ونحن على ثقة كاملة بوعي إخواننا بمصر وعدم ميلهم للعنف والتزامهم بالسلمية.

 

 

كما نعلن عن تضامننا الكامل مع أشقائنا المصريين في هبته الباسلة لاسترجاع ثورته ونضاله ضد الانقلاب العسكري الذي هدم الديموقراطية الوليدة مستبيحا إرادة شعب اختار الحرية ولاشيء غيرها.

 

 

هذا ونعلن للرأي العام الدولي ما يلي:

 

أولاً: نرفض ما حدث بمصر الشقيقة من انقلاب عسكري على السلطة الشرعية المنتخبة وأدى لشق وحدة الصف للشعب المصري ويكرس للاستبداد وإلغاء الديمقراطية ويقضي على ما خطا نحوه المصريون من التداول السلمي للسلطة عبر الانتخابات وليس على ظهور الدبابات.

 

ثانياً: ضرورة محاسبة كافة المتورطين في مذبحة الساجدين أمام الحرس الجمهوري والذي أسقطت نجو ثمانين شهيداً وآلاف المصابين من أبناء الشعب المصري.

 

ثالثاً: الإفراج الفوري عن كافة المحجوزين على ذمة اعتقالات سياسية عقب أحداث 30 يونيو.

 

رابعاً: إعادة الشرعية للشعب المصري التي عبر عنها عبر صناديق الانتخابات وليست الشرعية التي يصورها الانقلابيين وفقاً لأهوائهم وبما يخدم مصالحهم، مع إعادة العمل بالدستور الذي تم تعطيله وإعادة كافة المؤسسات المنتخبة.

 

خامساً: البدء فوراً بإدارة حوار وطني للخروج بتوافق مجتمعي حول مستقبل العملية السياسية بمصر.

 

سادساً: إعادة القنوات التي تم إغلاقها مع ضرورة إقرار ميثاق عمل إعلامي يبتعد بالإعلام عن عدم الحيادية والتعتيم على الأحداث.

 

ونناشد كافة الاتحادات والمنظمات الطلابية في العالم باتخاذ موقف رافض للانقلاب على الشرعية بجمهورية مصر العربية تأكيداً لمبادئ الديمقراطية وآليات التغيير المتحضرة عبر تعبير الشعوب عن إرادتها في عملية انتخابية وليس بانحياز المؤسسات العسكرية لفصيل دون آخر وفرض التغيير بالقوة والإجراءات القسرية.

 

– الاتحاد الوطني لطلبة المغرب

– الاتحاد العام التونسي للطلبة

– الإتحاد الوطني لطلبة الكويت

– الاتحاد العام الطلابي الجزائري الحر

– الاتحاد العام لطلاب اليمن

– الاتحاد العام للطلاب السودانيين

– الاتحاد الوطني لطلبة موريتانيا

– اتحاد طلبة سوريا الأحرار

– مركز شباب المنبر الوطني الإسلامي – البحرين

– اتحاد طلبة الجامعة الأردنية

– منظمة التجديد الطلابي المغربية

– رابطة الشباب المسلمين – لبنان

– المبادرة الطلابية لمناهضة الاختراق الصهيوني والدفاع عن القضايا العادلة بموريتانيا

 

 



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية