شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

صحفيون ضد التعذيب: اعتداءات على المراسلين طوال “الاستفتاء”

صحفيون ضد التعذيب: اعتداءات على المراسلين طوال “الاستفتاء”
أعلن مرصد صحفيون ضد التعذيب - اليوم الخميس - عن انتهاكات بحق الصحفيين و الإعلاميين طوال عملية  الاستفتاء على التعديلات...

أعلن مرصد صحفيون ضد التعذيب – اليوم الخميس – عن انتهاكات بحق الصحفيين و الإعلاميين طوال عملية  الاستفتاء على التعديلات الدستورية، من قبل قوات الأمن والجيش، والمواطنين على حد سواء.

 

وذكر المرصد في بيان وصل شبكة رصد نسخة منه، أن تم الاعتداء المباشر على 7 إعلاميين ينتمون لمؤسسات صحفية وإعلامية مختلفة، بجانب 10 حالات منع للصحفيين الذين يحملون تصاريح مراقبة من اللجنة العليا للانتخابات من دخول للجان.

 

وأوضح المرصد أن أبرز الانتهاكات التي تم رصدها، هي منع عضوة مجلس نقابة الصحفيين، حنان فكري من تغطية الاستفتاء بإحدى مدارس الساحل بحي شبرا.

 

وإعتقال محررة بموقع "إخوان أون لاين"، سماح إبراهيم من أمام أحدى المدارس بشبرا، أثناء تغطيتها لإحدى المسيرات الرافضة للاستفتاء أمام المدرسة في بداية فاعليات اليوم الأول للتصويت أمس الأول.

 

و ايضا اعتقال مصور قناة "الجزيرة"، محمد صالح من أمام مدرسة "البرمبل" بمنطقة أطفيح بالجيزة، وذلك قبل أن تنفي القناة القطرية علاقتها بالمصور الصحفي في إتصال هاتفي بالمرصد، مؤكدة أنه ليس من طاقمها في القاهرة.

 

فيما اعتدى المتظاهرون الرافضون للإستفتاء بقرية دلجا بمركز دير مواس بمحافظة المنيا على  الصحافي بجريدة "الوطن"، أحمد عبد المنعم، ، بعد أن حاولوا منعوه من استكمال تغطية سير عملية الاستفتاء، لاعتقاد أهالي القرية بأن الإعلام هو من دبر لإسقاط نظام الرئيس محمد مرسي .

 

و أضاف المرصد أن الانتهاكات التي طالت الصحافيين والإعلاميين، نتجت عن اعتداء قوات الجيش أيضا عليهم، وليس فقط الشرطة أو الأهالي, ففي محافظة السويس، تعدى عقيد ومقدم بالقوات المسلحة، على مراسل بجريدة "الفجر"، أسامة عبد الوهاب، وأجروه على مسح بطاقة الذاكرة بالكاميرا الخاصة به، بعد انتهاء زيارة قائد الجيش الثالث الميداني للمدرسة.

 

كما اعتدى سبعة الرافضون للإنقلاب علي الصحفي بموقع "فيتو" إسلام أبو خطوة، أثناء قيامة بتغطية الاستفتاء من أمام مدرسة ناهيا الابتدائية. حيث فوجئ أبو خطوة بالتفافهم حوله وقاموا بضربه واحتجازه لمدة ساعة وتكسير كاميرته الخاصة قبل أن يهرب بمساعدة أهالي القرية.

 

و كذلك أحد أمناء الشرطة الكلفين بحراسة لجنة شبرا باص الإعدادية، بمركز شبين الكوم بالمنوفية، اعتدى أيضا على الصحافي بجريدة الوطن محمود الحصري، ومصور جريدة "البديل"، عاشور أبو سالم، بالضرب والاستيلاء علي معداتهم الخاصة بمعاونة الأهالي وتحطيم كاميراتهما رغم حصولهما علي تصاريح من اللجنة العليا للإنتخابات والتأكد من هويتهما الصحفية.

 

وألقت قوات الأمن في الفيوم القبض على المصور مصعب عرفة أثناء قيامه بتصوير مدرعات الجيش والشرطة من أعلى بنايات في شارع المحمدية، فيما اعتدى مجموعة من أهالي محافظة دمياط على مصور قناة "الجزيرة" محمد السعيد الدشتي، ومراسل جريدة الشعب بالمحافظة، وسلماهما إلى قوات الشرطة بعد اتهامهما بالتحريض علي العنف.

 

وقال اشرف عباس -مدير المرصد ورئيس غرفة المراقبة اننا شكلنا غرفة عمليات علي مستوي الجمهورية خلال يومي الاستفناء كان الغرض الرئيس منها رصد وتوثيق اي انتهاك يعوق الصحفيين عن تأدية مهام عملهم .

وتسال الي متي سوف يظل الصحفيون ضحايا لبطش قوات الأمن والمواطنين ومتي تنهي تلك ظواهر الاعتداء الممنهجة علي الصحفيين والاعلاميين

 

وفي النهاية طالب بوضع قانون يحمي الصحفيين الغير نقابين اثناء تأدية مهام عملهم.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020