شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

“نظيف” يعود للتدريس بالجامعة و”سرور” يفصل قوانين الانقلاب

“نظيف” يعود للتدريس بالجامعة و”سرور” يفصل قوانين الانقلاب
عاد كل من الدكتور أحمد نظيف، رئيس مجلس الوزراء الأسبق بحكومة المخلوع مبارك، والدكتور مصطفى مسعد، وزير...

عاد كل من الدكتور أحمد نظيف، رئيس مجلس الوزراء الأسبق بحكومة المخلوع مبارك، والدكتور مصطفى مسعد، وزير التعليم العالي السابق في حكومة هشام قنديل، إلى التدريس بكلية الهندسة جامعة القاهرة.

 

ومن جانبه، قال الدكتور شريف مراد، عميد كلية الهندسة، لـ"الوطن"، إنهما لهما الحق في العودة للتدريس ما لم يكونا مطلوبين على ذمة قضية جنائية، مضيفًا أن رئيس كل قسم هو المسؤول عن عودة الأساتذة للتدريس بالكلية مرة أخرى.

 

جدير بالذكر أن محكمة جنايات جنوب القاهرة قضت ببراءة 25 متهمًا من رموز النظام المخلوع، على رأس هؤلاء فتحي سرور وصفوت الشريف، رئيسي مجلسي الشعب والشورى المنحلين، وعائشة عبد الهادي، وزيرة القوى العاملة السابقة، والمحامي مرتضى منصور، ورجل الأعمال محمد أبو العينيين، بعد أن اتهمتهم النيابة العامة بالتعدي على المتظاهرين السلميين بميدان التحرير في الثاني والثالث من فبراير من العام قبل الماضي، بغية فض التظاهرات والاعتصامات المناوئة للمخلوع مبارك.

 

 فيما شارك الدكتور فتحي سرور – رئيس مجلس الشعب في عهد مبارك – في ندوة نظمتها، الجمعية المصرية للاقتصاد والإحصاء والتشريع، حول مشروع الدستور الجديد، في أول ظهور علني له منذ ما يقرب من 3 سنوات.

 

ودعا في تلك الندوة للتصويت بنعم علي الدستور معتبرا إياه معبرا عن إرادة الشعب. فيما قام رجل الأعمال هاني سرور – عضو مجلس الشعب عن الحزب الوطني المنحل – المتهم في قضية أكياس الدم الملوثة سنة 2007، بتنظيم حملة شعبية كبرى لدعم الدستور وقام بتعليق لافتات تحت عنوان "نعم للدستور" لحث المواطنين على المشاركة في الاستفتاء يومي 14 و15 يناير الحالى والتصويت بـ"نعم".

 

ثم أعلن رجل الأعمال الهارب حسين سالم والذي يعد أقرب الشخصيات إلى المخلوع مبارك عن عودته قريبًا إلى مصر عقب أقامته في إسبانيا لمدة 3 سنوات، كاشفًا عن نيته التصالح مع حكومة الانقلاب، وعرضه التبرع بـ30 مليون جنيه لمساعدة الدولة مقابل رفع الحظر على أمواله في عدد من الدول.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020