شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

داعية أزهري: الكل يجب أن يعتذر مثلما فعل الإخوان

داعية أزهري: الكل يجب أن يعتذر مثلما فعل الإخوان
  أكد الشيخ عصام تليمة -الداعية الأزهري- أن إعتذار الإخوان للشعب هو فضيلة في حقهم وهو من مكارم الأخلاق مؤكدا أنه لو...
 
أكد الشيخ عصام تليمة -الداعية الأزهري- أن إعتذار الإخوان للشعب هو فضيلة في حقهم وهو من مكارم الأخلاق مؤكدا أنه لو هدف الإخوان استغلال الموقف لاعتذروا قبل مجزرة رابعة أو بعد الانقلاب لزيادة أعدادهم في تلك الفترة.
 
 
وقال تليمة على صفحته الرسمية على فيس بوك اليوم:"الاعتذار عن الخطأ خلق نبيل، وهو موقف أخلاقي قبل أن يكون موقفا سياسيا، كفاكم نقاشا حول اعتذارات الإخوان وبقية الأحزاب الإسلامية، لقد اعتذر من أخطأ ليس لعلة التقارب مع أحد، أو التودد والتذلل، وكسب أعداد جديدة".
 
 
وأضاف:"فلو كان ذلك هدفه لاعتذر بعد الانقلاب مباشرة، أو بعد فض اعتصامي رابعة والنهضة، وخلق الاعتذار لا بد أن يقابل بخلق آخر من الأطراف الأخرى، وهو التحية على تقديمه، وسؤال له: هل أنا ايضا اعتذرت عن أخطائي وبالمناسبة هي نفس أخطاء المعتذر، وربما فاقته في حالات كانت أكثر فجاجة".
 
 
وأنهى كلامة قائلا:" يا سادة كلنا أخطأنا في حق الثورة المصرية، وكلنا واجب علينا الاعتذار لها، والاعتذار هذه المرة ليس مطلوبا بالكلام، بل بالفعل والنزول والحشد واستعادة الثورة ومكتسباتها من يد مجرم تربص بي وبك، ولعب بي وبك، وقتلني وقتلك".
 
 
 
 
 
 


X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020