شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

الدول الخليجية الداعمة للانقلاب تؤكد موقفها ودعمها له

الدول الخليجية الداعمة للانقلاب تؤكد موقفها ودعمها له
توالت دفعات دعم دول الخليج على قائد الانقلاب العسكري عبدالفتاح السيسي لتستكمل مشروعها في دعم الانقلاب على أول رئيس منتخب...

توالت دفعات دعم دول الخليج على قائد الانقلاب العسكري عبدالفتاح السيسي لتستكمل مشروعها في دعم الانقلاب على أول رئيس منتخب لمصر .

 

حيث توالت لقاءات قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي الثنائية أمس الأحد مع عدد من قادة ومسئولي عدة دول خليجية على هامش حضورهم حفل تنصيبه.

 

السعودية

 

وذكرت وكالة الأنباء السعودية أن نائب العاهل السعودي، الأمير سلمان بن عبد العزيز آل سعود، عقد جلسة مباحثات رسمية أمس في مقر قصر الاتحادية بالقاهرة، قبيل مغادرته مصر.

 

وأكد الأمير سلمان خلال اللقاء على "مواقف بلاده  الثابتة لدعم جمهورية مصر العربية والحفاظ على أمنها واستقرارها"، بحسب الوكالة.

 

كما جرى خلال جلسة المباحثات، وفقا للوكالة، استعراض آفاق التعاون بين البلدين وسبل دعمها وتعزيزها في المجالات كافة .

 

الإمارات

بدورها، ذكرت وكالة الأنباء الإماراتية أن الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، أكد خلال لقائه السيسي أن" دعم ومساندة دولة الإمارات العربية المتحدة لمصر هو مبدأ ثابت وراسخ".

 

وقال آل نهيان إن بلاده "ستظل على عهدها وفية لمصر وسندا قويا لها".

 

وأعرب ولي عهد أبو ظبي، وفقا للوكالة الإماراتية، عن تفاؤله في نجاح القيادة المصرية الجديدة برئاسة السيسي في تحقيق الخير والنماء لمصر وتأسيس مرحلة جديدة تواصل فيه مصر مسيرة البناء والتقدم وتمارس دورها المحوري في المنطقة.

 

وأكد أهمية دعم الاقتصاد المصري وتمكين مؤسسات الدولة من القيام بمهامها وأعمالها وذلك حرصا في ان تظل مصر قوية ومستقرة وشامخة.

 

وبحث آل نهيان والرئيس المصري العلاقات الثنائية والتعاون المشترك، وأكدا أهمية تنويع وتوسيع نطاق التعاون بينهما في الجوانب الاقتصادية والاستثمارية والتنموية، وفقا لوكالة الأنباء الإماراتية.

 

الكويت

 

وذكرت وكالة الأنباء الكويتية أن "أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح التقى اليوم الأحد السيسي في المقر الدائم لرئاسة الجمهورية بالعاصمة القاهرة، وذلك قبيل مغادرته القاهرة".

 

وتم خلال اللقاء بحث العمل على تعزيز مسيرة التعاون بين البلدين في المجالات كافة بما يخدم مصالحهما المشتركة، بحسب الوكالة، التي ذكرت أنه تم بحث القضايا ذات الاهتمام المشترك وآخر المستجدات على الساحتين الإقليمية والدولية.

 

البحرين

 

من جهته أعلن عاهل البحرين الملك حمد بن عيسى ال خليفة ترحيبه وتأييده ودعمه لدعوة العاهل السعودي الملك عبدالله بن عبد العزيز إلى عقد مؤتمر أشقاء وأصدقاء مصر للمانحين.

 

ودعا إلى حوار وطني راقي، معتبرا أنه " الوسيلة الحضارية لتحقيق تطلعات الشعب المصري بجميع فئاته بعيداً عن التشدد والتطرف والإرهاب".

 

جاء هذا في تصريح- نشرته وكالة الأنباء البحرينية  الرسمية-  له خلال مشاركته في حفل تنصيب السيسي، وذلك قبيل مغادرته القاهرة.

 

وأكد ملك البحرين "وقوف بلاده التام ودعمه لمصر وشعبها الشقيق في جميع الأوقات والظروف" .

 

وشدد على "أن ما يمس مصر يمسنا ويمس جميع دولنا العربية ، ومصيرنا واحد".

 

وعقب الانقلاب على الرئيس محمد مرسي، يوم 3 يوليو  2013، أعلنت السعودية والكويت والإمارات تقديم مساعدات لمصر بقيمة 15.9 مليار دولار، منها 4 مليار دولار في شكل مشتقات نفطية.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية