شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

نهاية يونيو .. الجزائر تفاوض مصر لتصدير الغاز

نهاية يونيو .. الجزائر تفاوض مصر لتصدير الغاز
كشف المهندس خالد عبد البديع، رئيس الشركة المصرية القابضة للغازات الطبيعية "إيجاس"، عن قدوم وفد كبير...

كشف المهندس خالد عبد البديع، رئيس الشركة المصرية القابضة للغازات الطبيعية "إيجاس"، عن قدوم وفد كبير من شركة سوناطراك الجزائرية، نهاية يونيو، لاستكمال المفاوضات المشتركة مع "إيجاس"؛ لتوفير نسبة من احتياجات مصر من الغاز الطبيعي المسال لعدة سنوات.

 

وأشار عبد البديع، بأن زيارة الوفد الجزائري تأتي استكمالا للمفاوضات التي تمت معهم الأسبوع الماضي بالجزائر، والتي تم خلالها الاتفاق المبدئي على قيام الجزائر بتصدير الغاز الطبيعي المسال إلى مصر، موضحًا أن المسئولين الجزائريين أكدوا خلال المفاوضات حرصهم الشديد على الوقوف بجانب مصر خلال المرحلة الحالية وأعطاء الأولوية لتوفير احتياجاتها من الغاز.

 

وأوضح عبد البديع في تصريحات صحفية، أن الوفد المصرى قدم للشركة الجزايرية مقترحًا بالكميات المطلوبة والجدول الزمنى للتوريد، وكذلك السعر المقترح للشحنات. مشيرًا إلى أن الوفد الجزائري الذي سيزور مصر قبل نهاية الشهر الحالي؛ سيضم مجموعة من الفنيين الذين سيتفقدون رصيف استقبال ناقلات الغاز بميناء العين السخنة، بالإضافة إلى مجموعة أخرى للاتفاق على الشروط النهائية الخاصة بالكميات والأسعار وتوقيتات التوريد، خاصة أن الاتفاق سيكون لعدة سنوات وليس سنة واحدة.

 

وأضاف أنه خلال زيارته للجزائر الأسبوع الماضي، أخبره المسئولون الجزائريون أنهم بدأوا في إقامة أول محطة لتوليد الكهرباء من الطاقة الشمسية بقدرة 400 ميجاوات، ضمن خطة جزائرية لتوليد 5 آلاف ميجاوات من الكهرباء عن طريق الطاقة الشمسية، وذلك رغم أن الجزائر من أكبر مصدري الغاز الطبيعي على مستوى العالم. متسائلًا عن الأسباب التي تمنع المسئولين في قطاع الكهرباء في مصر من الإسراع في إقامة محطات توليد الكهرباء بالطاقة الشمسية رغم أزمة الطاقة التي تعانى منها مصر.

 

وتعاني مصر من أزمة حادة تتمثل في نقص الغاز الطيعي بعدما صدره المخلوع للكيان الصهيوني بأسعار زهيدة أقل من السعر العالمي، وتفاقمت الأزمة بعد ثورة يناير وزادت حدتها بعد الانقلاب.

 

وكانت هناك تقارير صحفية نشرتها صحف إسرائيلية عن اتفاق تم توقيعه لتصدير الغاز الإسرائيلي إلى مصر، وهو ما أكدته رويترز ووزراء صهاينة غير أن حكومة الانقلاب واصلت نفيها.

 

يذكر أن الرئيس مرسي كان على وشك توقيع اتفاقيات مع قطر لتصدير الغاز المسال إلى مصر، غير أن موقفها من الانقلاب دفع حكومة الانقلاب لتجميد الاتفاقية وإلغائها.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية