شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

دفاع “أحداث الاستقامة”: الاتهامات عشوائية ولفقت من خصم سياسي

دفاع “أحداث الاستقامة”: الاتهامات عشوائية ولفقت من خصم سياسي
قال محمد الدماطى، رئيس هيئة الدفاع عن معتقلي أحداث الاستقامة، في مرافعته اليوم الخميس، أمام المحكمة المنعقدة بمعهد...

قال محمد الدماطى، رئيس هيئة الدفاع عن معتقلي أحداث الاستقامة، في مرافعته اليوم الخميس، أمام المحكمة المنعقدة بمعهد الأمناء بطرة، وخلال جلسة سماع شهود، أن عبارة الدكتور محمد بديع المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين، من على منصة رابعة العدوية: "أن سلميتنا أقوى من الرصاص" هى قمة العبقرية، مشيراً أن اتهام النيابة للدكتور بديع بحيازة وإحراز أسلحة بغرض إثارة العنف والشغب هى مجرد اتهامات عشوائية لفقت من خصم سياسى، مؤكداً: "لو كان هناك سلاح مع المعتقلين لأصبحت مصر مثل العراق أو سوريا أو أى دولة أخرى" .

 

ويحاكم في القضية إضافة إلي مرشد جماعة الإخوان المسلمين، كل من: الدكتور عصام العريان، والدكتور محمد البلتاجي، والشيخ عاصم عبد الماجد، والداعية صفوت حجازي، وعزت جودة، وعمر شلتوت، والحسيني عنتر، وعصام رشوان، ومحمد جمعة، وعبد الرازق محمود، وعزب مصطفى، وباسم عودة وزير التموين بحكومة الدكتور هشام قنديل، ومحمد علي طلحة .



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية