شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

الفلول يرفضون التحالف مع “النور” بسبب انخفاض شعبيته

الفلول يرفضون التحالف مع “النور” بسبب انخفاض شعبيته
رغم ترحيب حزب النور وقيادات الدعوة السلفية بترشيح عدد من رموز نظام المخلوع حسني مبارك، أعضاء الحزب الوطني علي قوائم...

رغم ترحيب حزب النور وقيادات الدعوة السلفية بترشيح عدد من رموز نظام المخلوع حسني مبارك، أعضاء الحزب الوطني علي قوائم الحزب، إلا أن المفاجئة جاءت من الفلول الذين رفضوا أن يتحالفوا مع حزب النور بدعوي انخفاض شعبيته، واستغلاله للدين في السياسية.

وأكد طلعت القواس أحد فلول نظام مبارك وعضو الحزب الوطني المنحل ، وصاحب قضية إلغاء الحكم القضائي بمنع أعضاء الحزب الوطني من الترشح للانتخابات البرلمانية المقبلة، أن حزب النور الذراع السياسية للدعوة السلفية، أجرى اتصالات بأعضاء الحزب الوطنى من أجل الترشح على قوائم حزب النور.

وقال "القواس": أن كوادر حزب النور اتصلوا بنا عن طريق شخصيات وسيطة ولكننا نرفض فكرة الحزب الدينى .

وأضاف: بالنسبة لقبول قيادات الوطنى الترشح على قوائم حزب النور صعب جدا أن نترشح على قوائمه وذلك لنتجنب الشبهات،  مضيفاً: "الغالبية العظمى منا يرفضون الترشح على قوائم حزب النور".

وأشار إلى أن النور شعبيته تراجعت بشكل حاد، موجها نصيحة للحزب قائلا:"أنصح هؤلاء بأن يغيروا اسم حزبهم ويخرجون من عباءة الأحزاب الدينية على حد قوله .

وقد أثار هذا التصريح العديد من ردود الأفعال بين الإسلاميين، وقال الدكتور ياسر عبد التواب المفكر الإسلامي: إن حزب النور يتواصل مع أعضاء بالحزب الوطني ليكونوا على قوائمهم في الانتخابات المقبلة " وأهو برضه معاهم شوية فلوس للتمويل وخلافه".

وأضاف عبد التواب في تدوينه له علي موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك": "واهمين بأن يتركوا ليخوضوا الانتخابات في ظل نظام أقصائي لأقصى حد".

وأوضح المفكر الإسلامي قائلًا :"أظنهم لا يغيب عنهم انهم انتهازيون، نحوا المبادئ جانبا، فخسروا المباديء، وسيخسرون ما باعوها من أجله".

وفي هذا السياق أكد محمد أبو سمرة، الأمين العام لـ "الحزب الإسلامي"، إن حزب النور يجري اتصالات مع عدد من رموز الحزب الوطني في عدد من المحافظات من بينها المنوفية والإسكندرية، من أجل خوضهم الانتخابات على قوائم الحزب.

 وأوضح أبو سمرة أن تلك الخطوة جاءت عقب تراجع شعبية حزب "النور" في المحافظات، متوقعًا أن يتعرض الحزب ـ الذي كان ثاني صاحب أعلى نسبة من المقاعد في البرلمان المنحل ـ لهزيمة قاسية في الانتخابات المقبلة

ومن جانبه قال المهندس أيمن الباجورى، أمين حزب النور بمحافظة الشرقية، إن الحزب يتواصل مع جميع القوى السياسية والشخصيات العامة، بما فيهم الأقباط وأعضاء الحزب الوطنى، لخوض الانتخابات البرلمانية المقبلة على قوائم الحزب.

وبالنسبة لتقبل قواعد الحزب فكرة ترشح شخصيات تابعة للحزب الوطنى على قوائم حزب النور، قال "الباجورى"، "إحنا أول ناس رفضنا فكرة العزل السياسى، وطالما أن الشخص لا يوجد ما يمنع قانونا ترشحه فما المشكلة"، مضيفاً، "ليس جميع أعضاء الحزب الوطنى فاسدين".

وأشار إلى أن قيادات حزب النور دائماً توضح للقواعد أن جميع أعضاء الحزب الوطنى ليسوا فاسدين أو ملوثين بالدماء بينما هناك شرفاء.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020