شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

نشطاء يسخرون من محلب وإبراهيم: “حج رئاسي دليفيري”

نشطاء يسخرون من محلب وإبراهيم: “حج رئاسي دليفيري”
جدل أثارة نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي، مصحوبًا بتساؤلات حول مدة وصحة فريضة الحج التي قضاها رئيس وزراء...

جدل أثارة نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي، مصحوبًا بتساؤلات حول مدة وصحة فريضة الحج التي قضاها رئيس وزراء الانقلاب، ووزير داخليته في السعودية؛ بعد رؤيتهما عبر وسائل الإعلام، وهم يؤدون صلاة العيد مصاحبين قائد الانقلاب في مصر.

 

"رمي الجمرات"، و"المبيت بمزدلفة"، و"طواف الوداع"، كلها واجبات في فريضة الحج، تساءل حولها النشطاء .. لماذا تركها الوزيران، وما صحة الحج دون إتمام هذه المراسم؟

 

 

وبحسب دار الإفتاء المصرية واللجنة الدائمة للفتوى بالمملكة العربية السعودية، فأعمال الحج تنقسم إلى أركان يجب الإتيان بها جميعاً، ولا يصح الحج بترك شيء منها، ولا يقوم غيرها مقامها، وإلى واجبات يصح الحج بترك شيء منها ويجبر المتروك بدم، وإلى سنن ومستحبات يكمل بها أجر الحاج.

 

وأما الأركان التي يجب الإتيان بها ولا يصح الحج بدونها، الإحرام، والوقوف بعرفة، وطواف الإفاضة والسعي بين الصفا والمروة، وبحسب دار الإفتاء فإن الأركان السالف ذكرها لا يصح الحج بدونها، ولا يجبر ترك شيء منها بدم ولا بغيره، بل لا بد من فعلها، كما أن الترتيب في فعل هذه الأركان شرط لا بد منه لصحتها، فيُشترط تقديم الإحرام عليها جميعاً، وتقديم وقوف عرفة على طواف الإفاضة، إضافة إلى الإتيان بالسعي بعد طواف صحيح عند جمهور أهل العلم.

 

لم تمنع مواقع التواصل الاجتماعي، روادها من التعليق على الأمر، فيقول إيهاب حسن، عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك": "وزير الداخلية ورئيس الوزراء رجعوا من غير ما يرموا الجمرات.. قالك ميصحش ده احنا واكلين عيش وملح مع الشيطان".

 

وبدوره قال حسام سرحان عبر صفحته في "فيس بوك": "حاسس ان إبليس هيتجسد في رمي الجمرات يمشي بين الحجاج ياخد محمد ابراهيم من قفا أمه ويقولله معادش إلا انت اللي ترجمني يابن ال*** ويرجع تاني مكانه"،

 

ولم تستطع مروة حميد، إخفاء التهكم والاستنكار في تعليقها، حيث قالت: "بيقولك إبليس لما شاف محمد إبراهيم دمع وجري واخده بالحضن، وقالوا جيتك دي مش هانسهالك أبدا في يوم صعب علي زي ده!!".

 

واستنكر محمود تامر، قائلا: "هو فعلا في حاجة كدا…!؟ ولا دا حج رئاسي رفيع دليفيري مالناش دعوة بيه".

 

وبدوره تساءل عمر الفاروق: "دول كانوا بيحجوا فين إن شاء الله بالظبط ؟ مفيش رمي جمرات.. الشيطان طلع معرفة فعلاً".

 

أما وليد الصايم، فتوقع أن يكون وزيرا الانقلاب، "عملوا عمرة وقالوا عليها حج، عادي يعني حجة صغيرة زي ما أهل مصر بيقولوا، عقبال الحجة الكبيرة ويلبسوا أبيض برضو".

 

من جانبه، سخر مصطفى نادر، قائلا: "دي النسخة التانية بتاعتهم، يخلق من الشبه أربعين، لسه باقي 38".



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020