شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

سوق واعدة للأدوية المصرية فى اندونيسيا وآسيا

سوق واعدة للأدوية المصرية فى اندونيسيا وآسيا
  أكد السفير أحمد القويسنى سفير مصر فى اندونيسيا اهمية سوق الدواء الاندونيسى باعتباره من اكبر الاسواق التجارية فى...

 

أكد السفير أحمد القويسنى سفير مصر فى اندونيسيا اهمية سوق الدواء الاندونيسى باعتباره من اكبر الاسواق التجارية فى آسيا،  بالنسبة لمنتجات الأدوية المصرية ودعا الشركات والمجلس التصديرى للأدوية والامصال واللقاحات والمستلزمات الطبية فى مصر الى المشاركة فى المعرض الدولى / اندوميديى كير / الذى سيقام فى جاكرتا خلال الفترة من 10 الى 13 مايو القادم.

وقال فى تصريحات لوكالة انباء الشرق الاوسط: "إن المكتب التجارى بالسفارة المصرية بجاكرتا أعد دراسة شاملة عن حجم وطبعية السوق الاندونيسى تشير الى مدى التشابه بين مصر واندونيسيا فى البيئة والعديد من انماط الأمراض والعلاجات فى البلدين خاصة الأمراض المعدية مثل أمراض الكبد الوبائى والحميات المختلفة والبلهارسيا".. كما تشير الدراسة الى أن منتج الدواء المصرى لديه فرصة كبيرة فى اقتحام هذا السوق.

وأوضح القويسنى أن طرق ابواب جديدة للمنتجات المصرية المتميزة يعد فرصة استثمارية كبيرة تسهم فى انعاش الاقتصاد المصرى خاصة فى هذه المرحلة التى تمر بها مصر لاسيما اذا احسن التحضير والاعداد لدخول أسواق عشر دول فى جنوب شرق آسيا وهى دول الآسيان من خلال البوابة الاندونيسية والتى بينها اتفاقيات تجارة حرة.

وأشار الى انه منذ اخر اجتماع للجنة المشتركة بين البلدين قبل اكثر من ثلاث سنوات كان موضوع التعاون فى مجال الدواء من الموضوعات العالقة التى تستلزم بذل جهود من جانب الشركة القابضة للأدوية والمجلس التصديرى.

مشيرا الى أن هناك ميزة نسبية للدواء المصرى خاصة فى صناعة الامصال واللقاحات لدخول السوق الاندونيسى التى يصل حجمها الى اكثر من 240 مليون نسمة بالاضافة الى دول الآسيان العشر.

يشار الى ان واردات اندونيسيا من الأدوية فى عام 2011 بلغت اكثر من 485 مليون دولار بخلاف المستحضرات والمستلزمات الطبية.

 



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020