شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

“أبوالنجاوعطية ومينر”.. فنانون خارج سرب”السيسي”

“أبوالنجاوعطية ومينر”.. فنانون خارج سرب”السيسي”
منذ انقلاب الثالث من يوليو كان أغلب الفنانين المصريين من الفئات الموالية لقائد الانقلاب العسكري ظهراً بظهر داعمين له في...

منذ انقلاب الثالث من يوليو كان أغلب الفنانين المصريين من الفئات الموالية لقائد الانقلاب العسكري ظهراً بظهر داعمين له في كافة قراراته، ولكن مؤخرًا غرد عدد من الفنانين خارج السرب الداعم لعبدالفتاح السيسي معبرين عن انتقادهم لنظامه، كان في مقدمتهم الفنان عمرو واكد وتلاه الفنان خالد أبو النجا.

 

ويبدو أن قوس الفنانين المنقلبين على عبدالفتاح السيسي سيظل مفتوحاً، وذلك بعد أن فتح الفنان خالد أبوالنجا باب الانتقاد والاعتراض علناً في أحد المهرجانات على سياسة قائد الانقلاب العسكري منذ فترة، ولم يلبث كثيراً حتى لحق به الفنان محمد عطية، والآن يسير على خطاهم الفنان شريف منير.

 

"خالد أبو النجا من يناير إلى مرسي حتى السيسي"

"خالد أبو النجا" هو أحد الفنانين المعروفين بإهتمامهم بالشأن السياسي، لاسيما إشتراكه في أحداث ثورة الخامس والعشرين من يناير فضلاً عن اشنغاله بها خلال فترة حكم الرئيس محمد مرسي حيث كان واحداً من المعارضين لسياساته، والمنتقدين له وشارك في تظاهرات 30 يونيه، وفجأة وبعد صمت استمر نحو عام كامل، خرج أبوالنجا كاشرا ًعن أنيابه ليعبر عن انتقاده لنظام حكم عبدالفتاح السيسي وللعصا الأمنية التي يتعامل بها، وذلك أثناء فعاليات مهرجان القاهرة السينمائي بدورته الـ"36" حيث انتقد الفنان خالد أبو النجا الأحداث  الحالية ووجه رسالة شديدة اللهجة إلى لنظام السيسي طالبه فيها بالرحيل.

 

وفي معرض انتقاده قال"أبوالنجا" خلال عدة تدوينات عبر حسابه على موقع"تويتر":" أخذت تفويض من الشعب لكنك خلال 8 أشهر لم تحقق المطلوب، والتفكير الأمني هو أخطر ما يواجهنا في هذه البلد أنه يلغي مهرجانات ويهجر الناس، لقد قمنا بثورة لكي نلغي هذه الممارسات”.

 

ولم يجد "أبوالنجا" أي فنان من الوسط الفني المحسوب هو عليه يناصره أو يدعمه، سوى  الفنان"محمد عطيه" الذي أعلن تضامنه معه منتقداً حالة الهجوم الشرس عليه من قبل وسائل اعلام الإنقلاب وعدد من الفنانين لمجرد أنه أبدى رأيه في السيسي.

 

وكتب حينها "عطية" عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعى فيس بوك : "لم يجرؤ أحد على النقاش فيما طرحه (خالد)؛ لأن الفشل الذي تحدث عنه خالد أصبح واضحًا وضوح الشمس وأنتم تكابرون ولا تنصتون، تهاجمون شخصه ولم يتجرأ أحد على الرد على ما قاله من فشل الحلول الأمنية والفكر العسكري، لقد فقتم عناد الإخوان بمراحل وتخطيتم تبعيتهم العمياء بأشواط، البلد تنهار والحكم العسكرى يفشل أمنيا وحكما ومازلتم تكابرون، استمروا حتى تجدوا نكسة جديدة أمام أعينكم".

 

يأتي ذلك وسط تفسيرات بأن موقف "أبوالنجا" ليس مستغرباً فهو أحد الشخصيات التي كانت معارضة لنظام المخلوع مبارك وشارك في ثورة يناير وهو من أشد المعارضين لقانون التظاهر ومن ثم كان خروجه عن الصمت بسبب رفضه الحقيقي لسياسات قائد الانقلاب العسكري.

 محمد عطية: أنا ضد السيسي من أيام التفويض

أما الفنان "محمد عطية" فقد كتب تدوينة كانت سبباً في وضعه في قوائم الفنانين المنقلين على السيسي حينما كتب تدوينة عبر حسابه قائلاً:" فى دولة قمعية مثل مصر الآن .. أنت لست بمأمن من ذلك الظلم .. فما بررته اليوم لا تستبعد أن يقع عليك غدا .. سواء كان حبس أو قتل أو قمع أو أو …فلماذا الإنتظار ؟؟ ولماذا الصمت ؟؟ إرفض الظلم لأن الدول القمعية ليست لها عزيز أو غالى .. إتعظ من التاريخ الحديث .. فهل كان لعبد الناصر عزيز ؟؟ هل كان لهتلر عزيز ؟؟ ، وأَضاف في تدوينة أخرى قوله:" أنا ضد عبدالفتاح السيسي منذ التفويض، وأنا ضد حكم العسكر".

 

وتُجدر الإشارة إلى أن المستشار هشام بركات – نائب عام الانقلاب- كان قد كلّف المحامي العام لنيابات شرق القاهرة، بالتحقيق في بلاغ (شكوى) مقدم ضد الممثل خالد أبوالنجا والمطرب محمد عطية، بدعوى إهانتهما المؤسسة العسكرية، ولفت إلى أن مقدم الشكوى (لم يحدده) يتهم أبوالنجا بـ”التحريض ضد المؤسسة العسكرية وبدعوة الشعب إلى التظاهر ضد رئيس الجمهورية عبدالفتاح السيسي، بالمخالفة للقانون”.

 

كما كانت الشكوى ذاتها تتضمن مطلب التحقيق مع الفنان" محمد عطية" بتهمة ـ”إهانة المؤسسة العسكرية”، “والنزول إلى ميدان التحرير للتظاهر ضد براءة الرئيس المخلوع (حسني) مبارك، بالمخالفة للقانون”.

"شريف منير لـ"السيسي":الحاجات دي هتجيبنا لورا"

وجاء نقد الفنان"شريف منير" أول أمس لكي ينضم لسابقيه من الفنانين المنتقدين لـ"السيسي"، حيث قال أعرب الممثل المصري شريف منير عن انتقاده لزيادة أسعار فواتير الغاز والكهرباء في مصر، قائلا إن عبد الفتاح السيسي، أكد خلال كلمته في افتتاح مطار الغردقة الجديد: "محدش هيقدر يجيب مصر لورا"، لكن أنا أقول: "الحاجات دي اللي هتجيبنا لورا".

 

وقال منير، خلال مداخلة هاتفية له مع برنامج "على مسؤوليتي" الذي يقدمه الإعلامي أحمد موسى، على فضائية "صدى البلد"، مساء الأربعاء، أن فاتورة الغاز الخاصة بمسكنه، بلغت قيمتها نحو 3 آلاف و248 جنيها، ونصف الجنيه، في حين أنها تأتي له دائما بقيمة تسعة جنيهات فقط، مشيرا إلى أنهم في الشركة أبلغوه بأن هذا المبلغ "هو متوسط مبلغ الفاتورة، وهو ما أثار غضبه وإستياءه".

 

ولكن.. سرعان ما ذهب "منير" ليُظهر موقفه من المؤسسة العسكرية خلال المداخلة الهاتفية ممتدحاً دورها في تنفيذ عدد من المشاريع التنموية أثناء الفترة الماضية.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية