شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

روبوتات لمواجهة فريق كرة قدم من البشر خلال 2050

روبوتات لمواجهة فريق كرة قدم من البشر خلال 2050
افتتحت النسخة العاشرة من مسابقة الربوت الآلي المبرمج على لعب كرة القدم بدار المعارض بالعاصمة الإيرانية بمشاركة 14 دولة و 34 فريقا من 14 دولة، بينها الهند والصين وألمانيا وهولندا ، حيث تنافس الروبوتات على التسديد على المرمى

افتتحت النسخة العاشرة من مسابقة الربوت الآلي المبرمج على لعب كرة القدم بدار المعارض بالعاصمة الإيرانية بمشاركة 14 دولة و 34 فريقا من 14 دولة، بينها الهند والصين وألمانيا وهولندا ، حيث تنافس الروبوتات على التسديد على المرمى أكثر من الاهتمام بعلم الروبوتات.

ويهدف الحدث إلى تدريب الآلات لتتمكن من مواجهة فريق كرة قدم من البشر في مباراة حقيقية بحلول عام 2050.

وقال مارك بيستبنمان، وهو أحد المشاركين من جامعة هامبورج، لوكالة إن: “الفكرة بسيطة، فنحن نحاول لعب كرة القدم باستخدام روبوتات ذاتية الحركة، أي ماكينات تتم برمجتها قبل بداية المباراة، ونتركها دون تدخل منا في أرض الملعب .. هو بحث ميداني لتطوير روبوتات تشبه البشر”.

 يتضمن تطوير تكنولوجيا (سوفت وير) و(هارد وير)، تتيح لآلات ليس فقط التعرف على الكرة وكيفية ركلها، وإنما أيضا التحرك داخل الملعب، والتفريق بين زملاء فريقهم، والفريق المنافس، والتقدم بالكرة والتفاعل مع الأحداث في بيئة متغيرة، وبسرعة كبيرة.

ويمثل الحدث جزءا من مبادرة لمنظمة روبوكاب، التي تقوم بتنظيم لقاءات سنوية منذ 1996 بدول مختلفة، بما في ذلك مسابقة كأس عالم كل أربع سنوات تزامنًا مع كأس عالم “فيفا” .

ويسعى مطورو الروبوكاب للتقدم في مجال الروبوت حتى يكون فريق من الريبوتات قادر على مواجهة فريق من البشر وهزيمته بحلول 2050، وهو مشروع طموح، وبعيد المنال، ولكن يمكن تحقيقه .

وتعد المباريات الروبوتية حتى الآن بمثابة عملية مرتبكة من الحركات والركلات البطيئة، والتوقف والسير ببطء، مع القليل من التهديف، وباستخدام لاعبين مؤهلين للـ”إصابة” بشكل كبير، وفي حاجة للمساعدة، التي تصل في صورة أجهزة كمبيوتر محمول، وكابلات وبطاريات وبعض العدد والأدوات.

 



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020