شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

وسط تفوق البشير.. افتتاح مراكز الاقتراع بالسودان لاختيار الرئيس الجديد

وسط تفوق البشير.. افتتاح مراكز الاقتراع بالسودان لاختيار الرئيس الجديد
يتوجه أكثر من 13 مليون سوداني، الاثنين، إلى صناديق الاقتراع، للإدلاء بأصواتهم التي تحدد رئيس الدولة وممثليهم بالبرلمان، في انتخابات رئاسية يتوقع أن يمدد بها الرئيس البشير فترة حكمه الممتدة لـ26 عامًا.

يتوجه أكثر من 13 مليون سوداني، اليوم الاثنين، إلى صناديق الاقتراع، للإدلاء بأصواتهم التي تحدد رئيس الدولة وممثليهم بالبرلمان، في انتخابات رئاسية يتوقع أن يمدد بها الرئيس البشير فترة حكمه الممتدة لـ26 عامًا، فيما شكك الاتحاد الأوروبي في دقة نتائجها.

وينافس البشير، المطلوب للمحكمة الجنائية الدولية بتهم ارتكاب جرائم حرب بإقليم دارفور، 15 مرشحًا أغلبهم من المستقلين وأسماؤهم غير معروفة، ما يجعل الرئيس الحالي الأوفر حظًا في ظل انعدام المنافسة، في انتخابات تُجرى وسط انتقادات دولية ومقاطعة واسعة من قبل الأحزاب السياسية المعارضة ، بحسب البي بي سي.

ويستمر الاقتراع في ولايات السودان البالغة 18 ولاية،  لمدة ثلاثة أيام، وتعلن النتائج الأولية الخميس المقبل، مع منح مهلة طعون في النتائج لمدة أسبوعين.

وانتقد الاتحاد الأوروبي، الانتخابات السودانية، وقالت وزيرة خارجيته فيديريكا موغيريني، الخميس الماضي، أنه لا يمكن للانتخابات المقبلة أن “تعطي نتائج ذات مصداقية وقانونية في كل أنحاء البلاد، وبعض المجموعات مستبعدة والحقوق المدنية والسياسية مغتصبة”.

أما أحزاب المعارضة فدعت الناخبين إلى عدم المشاركة في التصويت، معتبرة أن الأوضاع في البلاد لا تسمح بتنظيم انتخابات حرة ونزيهة.

وتجرى الانتخابات وسط إجراءات أمنية صارمة بمشاركة 75 ألف عنصر أمن، كما دفعت السلطات بتعزيزات أمنية إلى مناطق النزاعات، وقال المتحدث الرسمي باسم الشرطة، اللواء السر أحمد عمر، أن الشرطة هي المسؤولة عن تأمين الانتخابات”، مضيفا: “نتعامل مع كل المستجدات والمتغيرات والاحتمالات وتوفير الأعداد المطلوبة من القوات لكل الولايات”، طبقا للمفوضية القومية للانتخابات.

وفي وقت سابق، شدد رئيس المفوضية القومية للانتخابات، مختار الأصم، إن المفوضية ستبرهن للعالم أن الانتخابات ستكون حرة ونزيهة وغير مزورة كما تروج لذلك بعض الجهات.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية