شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

الهافنجتون بوست : مهاجمة إيران أمر مخالف للقانون الدولي

الهافنجتون بوست : مهاجمة إيران  أمر مخالف للقانون الدولي
  نشر موقع " هافنجتون بوست " الأمريكية تقريرا للكاتب الصحفى   لياقات على خان - قال فيه  أن اسرائيل...

 

نشر موقع " هافنجتون بوست " الأمريكية تقريرا للكاتب الصحفى   لياقات على خان – قال فيه  أن اسرائيل والولايات المتحدة قد أطلقتا حملة عالمية شرسة ضد إيران لكى تبرر الهجوم على منشآت إيران النووية .

وأشار التقرير الى أن اسرائيل تصف  البرنامج النووى الإيرانى على أنه تهديد لأمنها  , كما تصفه الولايات المتحدة على انه تهديد للسلام والأمان العالمى ومنطقة الشرق الأوسط بما في ذلك السعودية ومعظم دول غرب اوروبا.

وأضاف التقرير أن   إيران قد أعلنت حقها الشرعى فى تطوير الطاقة النووية حيث أكدت أنها لاتتعارض مع معاهدة توزيع الطاقة النووية , كما أعلن القائد الايرانى آية الله خامنئى قى لهجة صريحة أنهم يريدون تطوير الأسلحة النووية وأن القانون الاسلامى لايمنع تملك أسلحة نووية .

وأوضح أن  المخابرات الأمريكية أبدت  رفضها  للخطاب الإيرانى وكما   رفضته اسرائيل بورها  حيث يأتى ذلك  فى ظل وجود معلومات بأن الدولتين يخططان لهجوم مسلح ضد  منشآت إيران النووية والقيادات التأسيسية ومقرات التحكم   بالرغم من أن اسرائيل نفسها  تمتلك مئات الاسلحة النووية التى بنيت بمساعدة الولايات المتحدة وكأنها زعيمة الشرق الاوسط  .

وقال التقرير اسرائيل ترفض أن تطور  أى دولة من دول الجوار اسلحتها النووية بنفسها حيث أشارت إلي أنها دمرت مقرات الاسلحة النووية  التى كانت تطور بشكل غير شرعى فى سوريا والعراق – على حد قولها  كما أن المخابرات الاسرائيلية اغتالت العلماء الايرانيين والمهندسين النووين الذين يعملون فى البرنامج النووي .

وذكر التقرير ما قاله رئيس الوزراء الاسرائيلى وهو أن الولايات المتحدة  سترتكب خطأ كبيرا اذا لم تهاجم إيران فى أقرب وقت .

وحذر التقرير من ضرب إيران  لسبيين  أولهما أن  الهجوم على ايران غير شرعى فى القانون الدولى سواء كان  من خلال اسرائيل أو الولايات المتحدة  كما  أن اختراق معاهدة توزيع الطاقة النووية لا يبرر  الهجوم المسلح على إيران وذلك على افتراض ان ذلك فى الحقيقة يعتبر تغييرا أو مخالفة للمعاهدة

 والسبب الثانى أن  الأمم المتحدة تقر الحرب بناءا على المبادىء التالية (أن يشير جميع الأعضاء فى علاقاتهم الدولية إلي أن  هناك تهديدا أو استخداما للقوة  ضد أى توافق جغرافى أو استقلالى لأى دولة )

 وأشار التقرير إلي امكانية  أن تتقدم الولايات المتحدة واسرائيل بطلب لمجلس الأمن طبقا للفصل السابع من وثيقة الأمم المتحدة لاستخدام  القوة لردع ايران ومنعها من انتاج الاسلحة النووية ,وأن الهجوم على إيران سيكون مثل الهجوم الغير شرعى  الذى تم على العراق .

 



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020