شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

سنترال العريش تحت الإقامة العسكرية وأزمة انقطاع الاتصالات مستمرة

سنترال العريش تحت الإقامة العسكرية وأزمة انقطاع الاتصالات مستمرة
استمر تردي خدمات الاتصال والانترنت في شمال سيناء، منذ مساء أمس الأربعاء، وذلك في جميع شبكات الاتصال "الأرضي، وخطوط الانترنت، وجميع شبكات المحمول".

استمرت أزمة انقطاع الهواتف والانترنت عن أهالي شمال سيناء، منذ مساء أمس الأربعاء، وعمت الأزمة جميع شبكات الاتصال “الأرضي، وخطوط الانترنت، وجميع شبكات المحمول”.

 وبحسب إفادات معظم أهالي سيناء، فإنه منذ أكثر من عام ونصف، تسوء خدمات شبكات المحمول والانترنت، عن المدينة بأكملها من الساعة السابعة مساءا وحتى السابعة صباح اليوم التالي، ما سبب أضرار كبيرة للأهالي نتيجة الانقطاع المتواصل.

وعندما تقدم الاهالى بالسؤال عن السبب، ادعت إدارة سنترال العريش عدة حجج منها؛ قطع الخدمات من المصدر،  أو عطل فني في السنترال، أو انقطاع أحد الكابلات.

وكشف أحد العاملين بالسنترال رفض ذكر اسمه، أن قوات من الجيش  سابقا كانت تدخل السنترال، وتقوم بإخراج المهندسين من غرفة التحكم الرئيسية، ليدخل بعض الضباط بزي عسكري، ويقف اثنان منهم بالسلاح أمام باب الغرفة، لمنع  أي موظف بالسنترال من الاقتراب أثناء وجودهم داخل الغرفة.

وأضاف المصدر أنهم الآن، أصبحوا يقيمون داخل السنترال بأحد المكاتب الداخلية، فيما توجد بالخارج قوات من الجيش تحاصر السنترال بالمدرعات، وعليها أفراد مسلحين يطلقون النيران للتحذير على فترات ويمنعون المدنيين من الاقتراب.
يقول أ.و ، ويعمل صاحب محل خدمات للمحمول بوسط البلد، “والله قطع الشبكات ده خراب بيوت مستعجل، الشبكة بتقطع من الصبح حتى آخر النهار، وييجى الحظر ومنعرفش نبيع ولا نتعامل مع الناس، حسبنا الله ونعم الوكيل”.

وأضاف  محمد الشريف، أحد المارة، “أقسم بالله اللي بيقطع الشبكة، ما عنده دين ولا بيحس بالناس، لا بنعرف نتصل بالإسعاف لو حد عيان منعرفش نتصل، نموت يعني؟ والبهوات هنا معاهم لاسكلي وبيقدروا يتصلوا، لكن احنا نموت”.

واشتكت زينب محمد، سيدة عجوز، “والله يا ابنى انا بتمرمط علشان اقبض بالفيزيا بتاعتي، كل ما اروح آلاقي الشبكة قاطعة، مش عارفة اعمل ايه؟ والله بتعذب يا ابنى كل شهر منهم لله “.

 



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية